اخبار الامارات - جلسات ثقافية متنوعة بملتقى الشارقة الدولي للراوي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
شهد ملتقى الشارقة الدولي للراوي في مركز إكسبو الشارقة جلسات ثقافية متنوعة تناولت سيرة الرواة في الإمارات والخليج العربي ضمن ملتقى سنوي يلتقي فيه حملة التراث الثقافي. وجاء اليوم الثاني للملتقى حافلاً بالجلسات الثقافية حيث شهد جلسة بعنوان "قصص الحيوان في التراث الإماراتي" تحدث فيها كل من رئيس معهد الشارقة للتراث عبد العزيز المسلم والباحث في التراث الدكتور سالم الطنيجي والباحث والإعلامي عبد الله عبد الرحمن والباحثة الإماراتية فاطمة المغني ورئيس قسم الثقافة الوطنية في مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث شيخة المطيري.

وقال الدكتور عبدالعزيز المسلم: "نبحر في ملتقى الشارقة الدولي للراوي هذا العام في قصص الحيوان في الثقافة العربية والعالمية بدءا من حكايات "أيسوب" إلى كليلة ودمنة وما أبدعه الجاحظ عن الحيوان والدميري وغيرهم من العرب وما أبدعته الإنسانية جمعاء.

وسلط المسلم الضوء على دراسته عن الحيوان في الأدب الشعبي، مشيرا إلى أنه من خلال 30 سنة في العمل الميداني اكتشف أن الأدبيات المنتشرة في الأدب الإماراتي الشعبي لها رمزيات معينة في الوصف سواء من باب التفخيم أو من باب الاحتقار أو من باب التربية.

من جانبها قدمت شيخة المطيري ورقة بعنوان مخطوطات الحيوان في مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث وتحدثت عن وكيفية الوصول لمثل هذه المخطوطات.

من جهته تحدث عبد الله عبد الرحمن عن منطقة الظفرة حيث تشكل العاصمة أبوظبي مرتعا للعديد من الحيوانات وتحدث عن أنواع الحيوانات بمدينة الظفرة ومحاولة الوصول من نفق الزمن إلى وجود الحيوانات على أرض الإمارات منذ ما قبل التاريخ من خلال الأحفورات والمتحجرات.

وتحدث الدكتور سالم الطنيجي عن قصص الحيوان في موسوعة الخرافة الشعبية للدكتور عبد العزيز المسلم وتطرق إلى المكونات في هذه الموسوعة والتي ذكر فيها الحيوان والنباتات والإنسان والطيور والجماد وتعتبر من الأعمال الجميلة والأصيلة التي توثق للخرافة الشعبية في الإمارات وهي الموسوعة التي تمت ترجمتها إلى لغات أخرى.
وتناولت فاطمة المغني موضوع حكايات الحيوان، وقالت إنه تراث زاخر ومتنوع، مشيرة إلى قصص الحيوان في القرآن الكريم كالهدهد والكلب والحمار.

ونظم الملتقى جلسة أخرى بعنوان "الدكتور أحمد عبد الرحيم نصر" وهو الشخصية الفخرية المكرمة قطب التراث الثقافي في تحدث خلالها كل من الدكتور أحمد عبد الرحيم نصر والدكتور صلاح محمد حسن مدير معهد أفريقيا- الشارقة.

وتحدث الدكتور أحمد عبد الرحيم نصر، حول السيرة والمسيرة في حياته وجهوده في التوثيق الثقافي ومغزى دراسته وعمقها ومبادراته في البحث الدقيق في النظام والتوثيق للتراث السوداني وعن التبادل الثقافي بين والسودان والتبادل الثقافي بين المشرق العربي ومغربه بشكل عام وما لهما من أثر كبير في التوثيق الثقافي.

وتضمنت جلسات ملتقى الشارقة الدولي للراوي الـ21 جلسة تحدثت عن عبد العزيز العروي" الشخصية الاعتبارية" رائد الحكاية الشعبية في تونس وتحدث فيها كل من وناس معلى المدير العام في وزارة الشؤون الثقافية في تونس والدكتور محمد الجويلي الأستاذ في كلية الآداب في جامعة منوبة التونسية.

واختتمت جلسات ملتقى الشارقة الدولي للراوي لليوم الثاني على التوالي بجلسة حملت عنوان "قصص الحيوان في التراث العربي" تحدث فيها كل من محمد شحاته العمدة من مصر عن قصص الحيوانات في السير الشعبية العربية، كما تحدث الدكتور جان حجار من عن تجليات قصص الحيوان في التراث اللبناني وتناول إيهاب الملاح من مصر قصص الحيوان في التراث العربي، كما تحدث الدكتور فهد حسين من عن أنسنة الحيوان في الرواية العربية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات - جلسات ثقافية متنوعة بملتقى الشارقة الدولي للراوي في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق