اخبار الامارات - كيف تتم حماية مواقع الكثبان الرملية الأحفورية في أبوظبي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تواصل هيئة البيئة -أبوظبي تنفيذ خطتها المتكاملة لتطوير وحماية موقع الكثبان الرملية الأحفورية في الوثبة والتي تشمل تطوير البنية التحتية للموقع وبناء العديد من المرافق الخدمية والسياحية. وتشمل الأعمل تركيب لوحات إرشادية يتم توزيعها على أهم المناطق في الموقع وإنشاء ممرات ومسارات للزوار بالإضافة إلى مواقف للمركبات فضلاً عن العمل على إعلان الموقع كمحمية طبيعية لحماية الإرث الطبيعي للإمارة وتشجيع السياحة البيئية.

الكثبان الرملية
والكثبان الرملية الأحفورية هي عبارة عن كثبان رملية متصلبة تتواجد ضمن مساحات محددة من مناطق الرمال وتتكون من ترسبات كربونات الكالسيوم التي تصلبت خلال الحقبة الجليدية قبل ملايين السنين بفعل العوامل الجوية المختلفة واستمدت التكوينات في منطقة الوثبة شكلها من التفاعل بين قوة الرياح وإمدادات الرواسب.

وقالت الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي الدكتورة شيخة سالم الظاهري: "تزخر أبوظبي بتنوع فريد ببيئاتها وموائلها ونسقها الطبيعي الخلاب ومن ضمن هذه المكونات الطبيعية الكثبان الرملية الأحفورية، وهي عبارة عن تشكيلات رملية مميزة ونادرة تتواجد بشكل كثيف في منطقة الوثبة إلى من محمية الوثبة للأراضي الرطبة، بالإضافة إلى تواجدها بمناطق أخرى من الإمارة حيث تم تصنيفها ضمن خارطة الموائل المعدة من قبل الهيئة كجروف رملية متحجرة وهي موائل مهمة للعديد من الأحياء البرية".

برنامج رقابي
من جهته أشار المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع التنوع البيولوجي البري والبحري بالهيئة أحمد الهاشمي  إلى أن "الهيئة قامت بإعداد وتنفيذ برنامج رقابي من خلال تسيير دوريات صباحية ومسائية على الموقع لضمان المحافظة على بيئة المنطقة ومنع التعديات، حيث قام فريق التفتيش والرقابة المكون من أربعة مفتشين بيئيين من تنفيذ ما يقارب الـ 1400 ساعة من الجولات التفتيشية على الفترتين الصباحية والمسائية بمعدل 16 ساعة يومياً خلال الربع الأول من العام الحالي.

وأضاف الهاشمي أن الهيئة قامت بالتنسيق مع مركز أبوظبي لإدارة النفايات "تدوير" لتنظيف الموقع بشكل دوري وإضافة حاويات في عدد من المواقع حول الموقع كما تم خلال الفترة الماضية تنظيم وتنفيذ حملتين للتوعية ولتنظيف الموقع بالتعاون مع "تدوير" شارك فيهما أكثر من 100 متطوع، ونتج عنهما جمع ما يقارب الـ 300 كغم من المخلفات والنفايات وشارك في الحملتين متطوعون من مجلس الشباب الأخضر ، حيث قاموا ببث رسائل توعوية استهدفت زوار الموقع كما قام فريق من الهيئة بإزالة الرسومات الجدارية التي تم رصدها على بعض الكثبان الرملية وتكثيف عمليات الرقابة والتوعية لمنع حدوث مثل هذه التجاوزات في المستقبل.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات - كيف تتم حماية مواقع الكثبان الرملية الأحفورية في أبوظبي في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق