اخبار الامارات - الإمارات واليابان تتفقان على التعاون في مجال وقود الأمونيا وتقنيات إعادة تدوير الكربون

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
التقى وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها الدكتور سلطان أحمد الجابر، خلال زيارة عمل افتراضية لليابان مع وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني كاجياما هيروشي، حيث تناول النقاش فرص التعاون الاستراتيجي بين دولة واليابان وسبل تعزيزه في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك. وتم خلال الزيارة الافتراضية، الاتفاق على التعاون بين دولة الإمارات واليابان في مجال وقود الأمونيا وتقنيات إعادة تدوير الكربون، وذلك في أعقاب توقيع اتفاقية تعاون بين أدنوك ووزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية لتسخير التقنيات الجديدة ذات الجدوى التجارية في تقليل انبعاثات الكربون.

وقود الأمونيا
وسيلعب وقود الأمونيا دوراً مهماً في المستقبل في "اقتصاد الهيدروجين" باعتباره حاملاً للهيدروجين وأحد أنواع الوقود الخالي من الانبعاثات.

وتركزت المباحثات خلال الزيارة الافتراضية التي تمت باستخدام تقنية الاتصال المرئي، على تعزيز التعاون الصناعي بين دولة الإمارات واليابان، والتنسيق والعمل الجماعي في مجال التصدي لتداعيات التغير المناخي، وإنتاج وقود الهيدروجين وتضافر الجهود لدفع عجلة التعافي الاقتصادي في مرحلة ما بعد كوفيد- 19.

وبهذه المناسبة قال الدكتور سلطان أحمد الجابر، "نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية التي تتيح لنا التعاون مع اليابان في مجال وقود الأمونيا وإعادة تدوير الكربون.

مرحلة مهمة
ويأتي هذا التعاون في مرحلة مهمة بالنسبة لدولة الإمارات بالتزامن مع سعينا لاستكشاف مصادر الوقود المستقبلية التي تتيح لنا إنتاج المزيد من الطاقة بأقل نسبة ممكنة من الانبعاثات. كما يسعدنا الترحيب بالتعاون بين بورصة أبوظبي انتركونتيننتال للعقود الآجلة وشركائنا اليابانيين لاستكشاف إمكانية تسعير نفطهم الخام باعتماد عقود خام مربان الآجلة الجديدة التي سيتم إطلاقها في مارس".

وأضاف الجابر: "ترتبط دولة الإمارات واليابان بعلاقات ثنائية وثيقة تشهد تطوراً مستمراً مستفيدة في ذلك من دعم القيادة الرشيدة في الدولة وحرصها على ترسيخ أواصر التعاون الاستراتيجي وتعزيزه في المجالات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، حيث تعد اليابان حالياً أكبر مستورد لمنتجات أدنوك من النفط والغاز إذ تستورد ما يقرب من 25% من نفطها الخام من دولة الإمارات، ونحن نعمل مع شركائنا الحالين والجدد من الشركات اليابانية لتعزيز العلاقات الثنائية واستشكاف فرص ومجالات التعاون والاستثمارات المشتركة في دولة الإمارات وفي مختلف مجالات ومراحل قطاع النفط والغاز التابعة لأدنوك والتي تحقق منافع متبادلة خصوصاً فيما يسعى العالم لتحقيق التعافي الاقتصادي في مرحلة مابعد "كوفيد-19".

تعزيز العلاقات الاقتصادية
وتضمنت الزيارة الافتراضية التي تهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين عروضاً تقديمية من ممثلين عن وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ومصدر، وجامعة للذكاء الاصطناعي، ومسؤولين تنفيذيين من إدارات أدنوك.

كما عقد الدكتور سلطان أحمد الجابر اجتماعاً مع رؤساء تنفيذيين لشركات يابانية هي : "إنبكس كوربريشن"، "وإينوس"، وإديمستو"، و"كوسان"، و"كوزمو"، و"جيرا"، و"ميتسوبيشي"، و"ميتسو وشركاؤه"، و"ايتوشو كوربريشن"، و"ماربوني"، و"سوميتومو ميتسوي المصرفية"، و"بنك ميزوهو"، و"بنك ام يو إف جي".

وتم خلال الاجتماع استعراض فرص التعاون المحتمل في المجالات ذات الاهتمام المشترك في مختلف القطاعات.

وقال كاجياما هيروشي " تعمل وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية على تعزيز دبلوماسية تقوم على التعاون في كافة الموارد، بما في ذلك وقود الهيدروجين والأمونيا مع التركيز على تقنيات إزالة الكربون، من أجل تعزيز علاقات التعاون الاستراتيجي بين دولة الإمارات واليابان.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات - الإمارات واليابان تتفقان على التعاون في مجال وقود الأمونيا وتقنيات إعادة تدوير الكربون في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق