اخبار الامارات - حاكم أم القيوين: الإمارات تسابق الزمن لتحقق الصدارة العالمية وفق أرقى المعايير

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين الشيخ سعود المعلا، أن دولة تحتفل باليوم الوطني الـ 49 في ظل القيادة الرشيدة لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، لنستكمل خطط العمل لتحقيق النتائج في إطار الاستراتيجية المنهجية للخمسين عاماً الماضية. وأضاف حاكم أم القيوين في كلمة وجهها عبر مجلة "درع الوطن" بمناسبة اليوم الوطني الـ 49

"نستذكر في هذا اليوم القاعدة الاتحادية المتينة التي وضع خططها الشاملة الآباء المؤسسون، وفق رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وضع اللبنة الأولى للاتحاد، وأخذ أبناؤه الأوفياء بنهجه وطموحاته التي اعتمدت على بناء الإنسان وفق خطة شاملة بعيدة المدى مدعمة بتلاحم شعبي وإرادة قوية جمعت بين الأصالة والمعاصرة لبلوغ آمال وتطلعات أبناء الوطن وأصبحت الإمارات اليوم تسابق الزمن لبلوغ أهدافها لتحقق الصدارة العالمية وفق أرقى المعايير.

وفيما يلي نص كلمة حاكم أم القيوين الشيخ سعود المعلا

"في ظل القيادة الرشيدة لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، تحتفل دولة الإمارات باليوم الوطني التاسع والأربعين لنستكمل خطط العمل لتحقيق أفضل النتائج في إطار الاستراتيجية المنهجية للخمسين عاماً الماضية،مستذكرين القاعدة الاتحادية المتينة التي وضع خططها الشاملة الآباء المؤسسون، رحمهم الله، وفق رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وضع اللبنة الأولى للاتحاد، وأخذ أبناؤه الأوفياء بنهجه وطموحاته التي اعتمدت على بناء الإنسان وفق خطة شاملة بعيدة المدى مدعمة بتلاحم شعبي وإرادة قوية جمعت بين الأصالة والمعاصرة لبلوغ آمال وتطلعات أبناء الوطن وأصبحت الإمارات اليوم تسابق الزمن لبلوغ أهدافها لتحقق الصدارة العالمية وفق أرقى المعايير.

لقد سعت حكومة دولة الإمارات بقيادة نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم  الشيخ آل مكتوم، إلى تطوير الأداء الحكومي وفق رؤية سموه لتحقيق التميز في قطاعات الخدمات كافة وتعزيز الاقتصاد وتأهيل القيادات الشابة لتأخذ دورها في تنفيذ المهام الوطنية للخمسين عاماً القادمة.

وفي إطار الفعاليات الاقتصادية ستستضيف إمارة دبي وعلى هامش إكسبو 2020، القمة العالمية للحكومات التي ستضم أكبر سوق عالمي للتجارب الحكومية، بالإضافة إلى كونها أكبر منصة ستُعرض من خلالها الخطط والاستراتيجات الاقتصادية خلال السنوات القادمة وفق منظور اقتصادي عالمي حديث.

مكافحة
وفي نطاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة جائحة كورونا وضعت الدولة الخطط والبرامج منذ بداية ظهور هذا الفيروس انطلاقاً من إيمانها بصحة الإنسان وسلامته حيث كانت الدولة سباقة في اتخاذ الإجراءات الاحترازية للحيلولة دون تفشي المرض مما أدى إلى الحد من انتشاره، وساهمت في تقديم العون والمساعدة الإنسانية إلى العديد من الدول سواء في مجال أجهزة الكشف الطبية أو العلاجات، بالإضافة إلى الحفاظ على الموارد الاقتصادية والقوى البشرية وسنت العديد من التشريعات التي تدعم الاستراتيجة الصحية والاقتصادية.

لقد دعم ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة  الشيخ آل نهيان، الاستراتيجية الوطنية لعام 2050 لدفع عملية التنمية الشاملة، وبناء اقتصاد معرفي يعتمد على الابداع والابتكار، ليكون الدعامة القوية للأجيال القادمة، ولتقود فرق العمل الوطنية مسيرة الخير والرخاء لتتبوأ دولتنا الفتية الصدارة العالمية.

الذكاء الاصطناعي
وفي إطار التعليم التقني والفني والذكاء الاصطناعي، أنشأت الدولة وزارة خاصة بالذكاء الاصطناعي لرفع مهارات أبناء الوطن بهدف زيادة الإنتاجية وتطوير الأداء سواء على صعيد المؤسسات الحكومية أو القطاع الخاص بالإضافة إلى إنشاء مراكز للبحوث العلمية وإقامة المؤتمرات وورش العمل التي من شأنها أن تدعم برامج التعليم والمعرفة وتحقق أرقى معايير التنافسية.

كما توفر جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، التي أنشئت عام 2019، تطبيقات في مجالات الرعاية الصحية والتعليمية والنقل والطيران، تماشياً مع رؤية القيادة في إعداد كوادر وطنية تدعم توجه الدولة المستقبلي.

وشكلت قواتنا المسلحة الباسلة منذ قيام الاتحاد سياجاً أمنياً للوطن، وحظيت باهتمام كبير من لدن قيادتنا الرشيدة، وساهمت في حماية المنجزات العظيمة التي طورت خلال السنوات الماضية من عمر الاتحاد قدراتها وإمكانياتها وفق أرقى المعايير العالمية، بدعم  ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وساهم أبناء الوطن الأشاوس في حماية مكتسباتنا الوطنية، وصيانة أراضيه، والمساهمة الفاعلة في تنفيذ المهام خارج الوطن، سواء في المجال العسكري أو الإنساني، وأصبحت قواتنا المسلحة بكافة صنوفها واحدة من أهم الجيوش في المنطقة.

شهداء الوطن
وبهذه المناسبة الوطنية نستذكر بكل اعتزاز وفخر شهداء الوطن الأبرار الذين ساهموا مع إخوانهم في تنفيذ المهام الموكلة إليهم ضمن قوات العربية لدرء الأخطار عن حدود الوطن، وأثبتوا كفاءات منقطعة النظير في الشجاعة والتضحيات، متضرعين لله عز و جل أن يسكن شهداءنا الأبرار فسيح جناته مع الصديقين والشهداء، مثمنين دور أسرهم الكريمة وأبنائهم الأوفياء لدعم نداء الواجب الوطني.

وفي اليوم الوطني التاسع والأربعين يسرني أن أتقدم بأحر التهاني والتبريكات إلى مقام رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وإلى نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وإلى إخواني أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى شعبنا الوفي، داعين الله عز وجل أن يعيد هذه المناسبة الغالية علينا جميعاً بالخير والرفعة".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات - حاكم أم القيوين: الإمارات تسابق الزمن لتحقق الصدارة العالمية وفق أرقى المعايير في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق