اخبار الامارات - وزير الصحة: عقد جلسات "الوطني" عن بعد سابقة في العمل البرلماني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي عبدالرحمن بن محمد العويس، أن "مواصلة المجلس الوطني الاتحادي لعقد جلساته في ظل الظروف الحالية وعبر تقنيات الاتصال المرئي يشكل ريادة وسابقة في العمل البرلماني، كما يأتي تجسيداً لتوجهات دولة وقيادتها الحكيمة في اعتماد التقنيات الحديثة والاستفادة منها على النحو الأمثل لمواصلة العمل ومناقشة القضايا والموضوعات التي تهم الوطن والمواطن. وتوجه عبدالرحمن بن محمد العويس بالشكر إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، مثمناً حرصه على حضور الجلسة ومناقشة مشروع قانون اتحادي بشأن حماية الشهود والاستماع إلى الملاحظات والإجابة عن جميع استفسارات أعضاء المجلس والذي يبرز تكامل الجهود لتعزيز العمل البرلماني والارتقاء بالعلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لما فيه مصلحة المجتمع الإماراتي.

كما توجه وزير الصحة بالشكر إلى رئيس المجلس الوطني الاتحادي صقر غباش، ولجميع أعضاء المجلس على حرصهم الشديد على مواصلة عقد جلسات المجلس وطرح ومناقشة القضايا التي تهم أبناء الوطن والعمل على تحقيق متطلباتهم.

مواصلة العمل
وقال العويس: "عقد جلسة المجلس الوطني الاتحادي في ظل هذه الظروف الاستثنائية يؤكد أعلى مستويات التنسيق والتكامل بين الحكومة وبين المجلس الوطني الاتحادي، كما أنه تجسيد عملي لتوجيهات قيادة دولة الإمارات الحكيمة التي تؤكد على مواصلة العمل المشترك وفق أعلى المعايير لمواصلة مسيرة التميز والإنجازات لدولة الإمارات وتحقيق الريادة في جميع المجالات".

وأوضح وزير الصحة أنه "مع الظروف الحالية التي تمر بها المنطقة والعالم نتيجة انتشار فيروس كورنا المستجد "كوفيد – 19" ومع الإجراءات الاحترازية والوقائية التي يتم اتخاذها لضمان صحة وسلامة جميع أفراد المجتمع تطلب اعتماد إجراءات وآليات جديدة لاستمرار العمل بما يضمن مواصلة الأداء لخدمة الوطن والمواطنين وتلبية جميع احتياجاتهم والذي انعكس بشكل عملي من خلال التنسيق لعقد الجلسة السابعة من دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي السابع عشر والتي تم تنظيمها عن بعد وعبر تقنيات الاتصال المرئي.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق