اخبار الامارات - ولي عهد الشارقة: ذكرى توحيد القوات المسلحة مناسبة غالية على قلوبنا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال ولي عهد ونائب حاكم الشارقة الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، إن "السادس من مايو يصادف الذكرى الـ44 لتوحيد القوات المسلحة الإماراتية، وهي مناسبة غالية على قلوبنا نستذكرها بمشاعر الفخر والاعتزاز لما وصلت إليه قواتنا المسلحة من مستوى عالٍ من الجاهزية والكفاءة التي أثبتتها الأحداث والتجارب والتمارين الإقليمية والعالمية. وأكد الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي - في كلمة وجهها عبر "مجلة درع الوطن" في الذكرى الرابعة والأربعين لتوحيد القوات المسلحة - أن "التقدم الكبير الذي حققته القوات المسلحة في مختلف الميادين يعكس الاهتمام الصحيح الذي أولته القيادة الرشيدة منذ تأسيس دولة العربية المتحدة في الاستثمار بإعداد سواعد وطنية حامية للأرض والعرض، ساهرةً على راحة وأمن كل من يقطن على هذه الأرض الطيبة".

وفيما يلي نص الكلمة: "يصادف السادس من مايو الذكرى الـ 44 لتوحيد القوات المسلحة الإماراتية وهي مناسبة غالية على قلوبنا نستذكرها بمشاعر الفخر والاعتزاز لما وصلت إليه قواتنا المسلحة من مستوى عالٍ من الجاهزية والكفاءة التي أثبتتها الأحداث والتجارب والتمارين الإقليمية والعالمية.

إن التقدم الكبير الذي حققته القوات المسلحة في مختلف الميادين يعكس الاهتمام الصحيح الذي أولته القيادة الرشيدة منذ تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة في الاستثمار بإعداد سواعد وطنية حامية للأرض والعرض، ساهرةً على راحة وأمن كل من يقطن على هذه الأرض الطيبة.

وشهدت جميع الظروف والاختبارات التي مر بها العالم على وقوف القوات المسلحة الإماراتية دائماً في خطوط الدفاع الأولى التي تقدم الدعم الاستراتيجي والإغاثي والانساني قبل الدعم العسكري، وهذا ما حمله أبطالنا من قيم وإرث إنساني وثقافي وديني إلى كافة بقاع العالم.

وخلال مختلف العطاءات المخلصة المقدمة من قبل قواتنا المسلحة طيلة هذه السنين هنالك من قدم العطاء الأكبر بالتضحية بنفسه فداءً لأرض وطنه ودفاعاً عن كلمة الحق، وهذا ما نعتز ونفاخر به في كل المناسبات، وهي دماء شريفة وعزيزة تشرفت بالشهادة وخدمة الوطن بكل شجاعة وبسالة مقدمةً نفسها قبل كل شيء.

سنظل دائماً نعتز بقواتنا المسلحة وبجنودنا البواسل مثمنين كافة الجهود والعطاءات التي يقدمونها بتفانٍ وإخلاص لينعم وطننا الغالي بالأمن والأمان.

‏‫وبهذه المناسبة نتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة "حفظه الله"، وإلى صاحب السمو الشيخ آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، وإلى قواتنا المسلحة وشعب الإمارات، داعين المولى عز وجل أن يحفظ الله الإمارات وشعبها وجيشها العظيم، وأن يديم عليها الأمن والأمان والاستقرار، وأن يرحم شهداء الوطن الأبرار ويسكنهم فسيح جناته/".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق