اخبار الامارات - انطلاق التمرین العسكري المشترك "20 Native Fury" بین القوات الإماراتیة والأمریكیة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
انطلقت على أرض الدولة فعالیات التمرین العسكري المشترك "20 Native Fury" بین القوات الإماراتیة ونظیرتھا الأمریكیة، والذي یھدف لتبادل الخبرات العسكریة ورفع الكفاءة والجاھزیة القتالیة وتطویر قابلیة العمل المشترك للطرفین، وذلك تعزیزاً للعلاقات الاستراتیجیة بین دولة العربیة المتحدة والولایات المتحدة الأمریكیة، وفق رؤیة قیادة البلدین الصدیقین. یأتي ھذا التمرین ضمن خطط وبرامج القوات المسلحة التدریبیة المشتركة مع القوات الأمریكیة لتبادل وتعزیز التعاون العسكري في مجال العملیات المشتركة، وصولاً إلى تحقیق الأھداف المنشودة في مواجھة التحدیات والأزمات التي تشھدھا المنطقة وتحقیق الأمن والاستقرار، كما یجسد التعاون المشترك بین القوات المسلحة الإماراتیة والقوات الأمریكیة، وعمق الشراكة الاستراتیجیة بین البلدین الصدیقین.

وفي إطار التمرین المشترك "20 Native Fury" انطلق التمرین البحري المشترك "20 Iron Defender" بمشاركة عدد من الوحدات البحریة، إلى جانب وحدات من جھاز حمایة المنشآت الحیویة والسواحل وقیادة الطیران المشترك، إضافة إلى الضفادع البشریة المتخصصة في أعمال إزالة المتفجرات تحت الماء وتخطیط وإدارة عملیات مكافحة الألغام.

وبدأت المرحلة الأولى من التمرین البحري بمناقشة البرامج المعدة مسبقاً، واشتملت على العدید من المحاضرات النظریة وتمارین في المیناء قبل بدء التمرین العملي في البحر، وذلك للتدریب على تنفیذ إجراءات تنظیم التعاون بین الوحدات البحریة للقیام بأعمال قتال مشتركة بھدف الدفاع وصد التھدیدات غیر النمطیة بالاشتراك مع وحدات من الطیران المشترك، بجانب تنفیذ الرمایة بالذخیرة الحیة على أھداف سطحیة و عتراض السفن المشبوھة وتنفیذ عملیة اقتحامھا.

یأتي ھذا التمرین في إطار حرص القوات المسلحة على الارتقاء بمستوى أطقم الوحدات أثناء تنفیذ مھامھا القتالیة، و كسب وتبادل الخبرات مع الدول الصدیقة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق