اخبار الامارات - ملك البحرين يشيد بالنهضة الحضارية والتنموية الرائدة للإمارات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
استقبل ملك مملكة حمد بن عيسى آل خليفة، في قصر الصخير اليوم الأحد، وزيرة دولة المسؤولة عن ملف الأمن الغذائي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، وذلك بمناسبة زيارتها للمملكة، بحضور سفير دولة لدى مملكة البحرين الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان. ونقلت مريم المهيري إلى ملك البحرين، تحيات وتقدير رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم  الشيخ آل مكتوم،  وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ آل نهيان، وتمنياتهم الطيبة لشعب البحرين بالمزيد من التطور والازدهار.

ورحب ملك البحرين خلال اللقاء بالوزيرة، وأعرب عن اعتزازه بالروابط الأخوية الراسخة والمتميزة التي تجمع بين البلدين وقيادة الشعبين الشقيقين، والتي تزداد قوةً في ظل الحرص المتبادل على تطويرها، منوهاً بمستوى التعاون والتنسيق الوثيق بين مملكة البحرين ودولة الإمارات في مختلف المجالات، وبأهمية الإستفادة من الخبرات والتجارب الناجحة للبلدين، وخاصة في مجال تحقيق الأمن الغذائي والذي يعد مطلباً أساسياً من مطالب التنمية المستدامة.

وأشاد الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بالنهضة الحضارية والتنموية الرائدة التي تواصل تحقيقها دولة الإمارات في القطاعات كافة، وبإنجازاتها المحورية في تحقيق الأمن الغذائي على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي.

من جانبها، أعربت الوزيرة عن بالغ الشكر والامتنان لجلالة ملك البحرين على ما حظيت به من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة خلال زيارتها للمملكة، مؤكدةً الحرص على ترسيخ التعاون الثنائي والشراكة الاستراتيجية في مجال تحقيق الأمن الغذائي.

إلى ذلك، استقبلت قرينة ملك مملكة البحرين رئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة - بقصر الروضة - الوزيرة مريم المهيري،
وأشادت بالتعاون والشراكة الاستراتيجية مع دولة الإمارات من خلال توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الأمن الغذائي، ترتكز على تبادل الخبرات والمعلومات والدراسات والأبحاث في المجالات كافة ذات العلاقة بالأمن الغذائي، متمنية أن تعود هذه الشراكة بالخير والنفع على البلدين الشقيقين.

من ناحية أخرى، التقت الوزيرة مريم المهيري - خلال زيارتها لمملكة البحرين - وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني في المملكة المهندس عصام بن عبدالله خلف ، وأجرت جولة برفقته في مركز الحاضنات الزراعية بهورة عالي وسوق المزارعين الدائم هناك، وشركة دار أكو.

وعبرتالمهيري عن سعادتها بالإطلاع على تجربة هذه الحاضنات، وما تمثله هذه المنطقة من أهمية لتحقيق الأمن الغذائي للبحرين، مؤكدة اهتمام دولة الإمارات بالشراكة مع المملكة في تعزيز الجهود المبذولة في هذا الجانب.

وتفقدت الوزيرة مريم المهيري عدداً من المزارع التي تدار بأيدٍ وخبرات وطنية، واطلعت على ما ينتجه المزارع البحريني من مختلف الأنواع والأصناف النباتية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق