اخبار الامارات - ابتزاز طالبة خليجية في دبي بنشر صورها الخاصة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشفت النيابة العامة في اليوم الثلاثاء، عن تعرض طالبت ماجستير، خليجية، إلى ابتزاز وتهديد بنشر مقاطع فيديو وصورها الشخصية المتواجدة على هاتفها المتحرك بعد سرقته من قبل رجلين يحملان الجنسية العربية. وأكدت النيابة العامة أن المتهمين استغلا مقاطع الفيديو والصور الموجودة في الهاتف المتحرك بعد أن تمكنا من فتحته بسبب سهولة الرقم السري في ابتزاز الطالبة، وطلبا منها دفع المال لهما وإلا سيقدمان على نشر المقاطع.
  
إرسال مقاطع
وأشارت النيابة العامة إلى أن الرجلين لم يكتفيا بالتهديد، بل وأقدما على إرسال بعض مقاطع الفيديو والصور إلى أقارب الضحية المسجلين في قائمة الاتصال بهاتفها، وتهديدها بإرسال الصور لوالديها أيضاً.

تفاصيل عملية السرقة
وحول تفاصيل الواقعة، قالت الطالبة التي لجأت للشرطة، أنها كانت متجهة من دبي إلى مدينة العين عبر استخدام محطة الحافلات العامة، وكانت تهم بوضع حقائبها في صندوق الحافلة فاقترب منها أحد الرجلين وعرض مساعدتها في رفع الحقائب.

وبينت أنها سلمت الحقائب للرجل وصعدت إلى الحافلة لكن عند وصولها إلى مدينة العين، اكتشفت عدم وجود الحقائب، وعدم وجود الرجل ذاته على متن الرحلة، فأيقنت أنها تعرضت للسرقة وقدمت بلاغاً بذلك.

بعد أيام 
وأشارت إلى أنها بعد عدة أيام تلقت مكالمة هاتفية من الرجل الثاني المتورط مع السارق، وادعى أنه اشترى الهاتف منه، وأنه يملك الفيديوهات وصورها الخاصة التي صورتها خلالة حفلة مع زميلاتها.

وبينت أن المتهم الثاني بدأ يبتزها بنشر مقاطع للفيديو والصور ثم أرسل بعض المقاطع لأقاربها، ولم يكتفي بذلك بل ودخل إلى صفحتها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي ونشر مقاطع مخلة بالآداب ما دفعها لإغلاق صفحتها.

ضبط الرجلين
ولفتت الطالبة إلى أنها لجأت للشرطة وقدمت بلاغاً حول الواقعة ما ساهم في إلقاء القبض على الرجلين.

لائحة اتهام
ورفعت النيابة العامة في دبي لائحة اتهام بحق الرجلين إلى الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بتهمة سرقة حقائب المجني عليها ومحتوياتها من أموال وملابس وهواتف وغيرها، وتهمة تهديدها وابتزازها، والاعتداء على خصوصيتها عبر الدخول إلى هاتفها المتحرك والوصول لمقاطع الفيديو والصور.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق