اخبار الامارات - الإمارات تدخل "غينيس" بتشكيل "لوحة التسامح" ببصمات الأطفال

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
حققت دولة إنجازاً جديداً، ينظم إلى سلسلة إنجازاتها، بدخولها موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية من خلال كتابة أكبر كلمة تحمل حروفها بصمة يد ذات مقاس حقيقي. وتأتي المبادرة وفقاً لما نشرته شرطة أبوظبي عبر حسابها الرسمي على "الفيس بوك" اليوم الثلاثاء، ضمن مبادرات قطاع الموارد البشرية لعام التسامح، والتي نظمها مبتعثو القيادة العامة لشرطة أبوظبي في الولايات المتحدة الأمريكية بمشاركة ما يزيد عن 1290 طفلاً أمريكياً، لتشكيل لوحة التسامح باللغة الإنجليزية "Tolerance" ببصمات أيادي الأطفال وألوان علم الدولة، والدخول بذلك في موسوعة "غينيس".

وتأتي مشاركة الأطفال في المبادرة تعبيراً عن شكرهم لمبتعثي دولة الإمارات، نتيجة جهودهم في تنظيم ورش قرائية لنشر قصة ألفها أحد المبتعثين حول التسامح.

وأشار مساعد الملحق الشرطي لشؤون القيادة العامة لشرطة أبوظبي الرائد عبد العزيز الشريف حرص المبتعثين على تنفيذ عدد من المبادرات، مؤكداً أن مبتعثي شرطة أبوظبي يحظون دائماً بدعم أعمالهم وتشجيعهم على تنمية مواهبهم.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق