اخبار سوريا مباشر الان : سوريا: انعطافة تركيا نحو اقتناص الممكن

سوريا مباشر ارسل لصديق نسخة للطباعة


سلام السعدي 

في شهر فبراير الماضي، لم يتردد رئيس الوزراء التركي في ذلك الوقت، أحمد داوود أوغلو، في إعلان التضامن مع مدينة حلب السورية التي كانت تواجه أشرس هجمات النظام السوري بمساندة جوية روسية. قال حينها إن تركيا سوف “تردُّ الدين التاريخي لمدينة حلب”، شارحا ما بدا أبعد من التضامن بقوله “في الماضي، دافع إخوتنا في حلب عن المدن التركية، وعلينا اليوم أن ندافع عنهم”. كان أوغلو يشير إلى أحداث ما بعد الحرب العالمية الثانية وحرب الاستقلال التركية.

وفيما تتعرض مدينة حلب السورية اليوم، وقد صارت محاصرة، لهجوم أعنف من ذلك الذي شنه النظام وحلفاؤه في شهر فبراير، غابت وعود تركيا في الدفاع عن “الأخوة” في حلب، بل غابت حتى كلمات التضامن مع سكان المدينة الذين يتعرضون للإبادة.

يأتي الصمت التركي غير المسبوق بعد المصالحة التاريخية بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين. الأهم هو الانعطافة الكبيرة في السياسة التركية تجاه سوريا من جهة، وتجاه حلفاء النظام السوري وبشكل خاص روسيا من جهة أخرى. لقد بات واضحا اليوم تخلي تركيا عن أهدافها الكبرى التي دغدغت طموحاتها القومية في بداية الثورة السورية واستبدالها بأهداف متواضعة قابلة للقياس والتحقيق في الأمد المنظور.

على الرغم من كونها لاعبا شديد الأهمية في الحرب السورية من خلال دعمها لعدد من الفصائل العسكرية، فشلت تركيا بشكل ذريع في انتزاع موقع مؤثر في مجريات الصراع السوري وعلى طاولة المفاوضات حول مستقبل البلاد. حاولت أنقرة، منذ البداية، انتزاع مثل ذلك الموقع لتكون اللاعب الأول الذي يرسم مستقبل سوريا. كان سقف طموحات الرئيس التركي مرتفعا للغاية في ذلك الوقت. إذ كان يتمتع بعلاقات وطيدة جدا مع نظام بشار الأسد ويحظى بتسهيلات تجارية واستثمارية كبيرة. وكانت تلك العلاقات تتجه بثبات نحو التحسن الكمي البطيء، من دون وجود أفق حقيقي لانقلاب نوعي في تلك العلاقة يكون لصالح تركيا.

لكن الثورة السورية خلقت توقعا كبيرا بإمكانية حدوث مثل ذلك التحول النوعي لصالح أنقرة وذلك بتحويل نظام دمشق من صديق إلى تابع. رأى أردوغان الثورة السورية كفرصة مناسبة لخلق نظام جديد في سوريا، يكون للإخوان المسلمين فيه دورُ كبير، وتتقلص فيه استقلاليته عن تركيا إلى حدود دنيا. وقد عرض الرئيس التركي على بشار الأسد المساعدة في التوصل إلى حل سياسي يتضمن أقل قدر من التنازلات ويتمثل بإشراك جماعة الإخوان المسلمين في الحكم ليكسب بعد ذلك دعم تركيا المطلق. لم ترد تركيا تغيير النظام السوري ليصبح أكثر ديمقراطية، بل ليصبح أقل استقلالية وأكثر تبعية.

بعد مرور خمس سنوات على خيبة السياسة التركية انتهى هدف السيطرة التامة وتقلصت التوقعات المرتفعة. بات هدف أنقرة محصورا باقتناص ما يمكن من اللاعبين الكبار، روسيا وأميركا، بعد قبولها حقيقة كونها لاعبا ثانويا في الحرب السورية.

وتبدو العملية العسكرية التركية في شمال سوريا والتي حظيت بدعم روسيا، بالإضافة إلى الموقف الصامت لأنقرة مما يجري في مدينة حلب السورية، كأقوى المؤشرات على تلك الانعطافة التركية الكبيرة. وبدلا من التهديدات وعبارات الشجب والتضامن التي كان يطلقها رجب طيب أردوغان في كل مرة كانت تتعرض فيها مدينة حلب لهجوم كبير، يحضر الرئيس التركي لاستقبال نظيره الروسي بعد أيام في إسطنبول دون أدنى اكتراث بكون الطائرات الروسية تحرق “الأخوة” في حلب وتقصف المستشفيات وقوافل الإغاثة.

يبدو أن الرئيس التركي قد توصل إلى قناعة بأن الأهداف الكبيرة والإستراتيجية في سوريا لم تعد من اختصاصه، وأن تلك الأهداف تتجاهل توازنات القوى الحالية وموقع تركيا الضعيف في الصراع السوري. هي أهداف تخص روسيا بصورة رئيسية، والولايات المتحدة بدرجة أقل، أما تركيا فقد باتت خارج السباق. ربما يكون أردوغان قد نقل هذه الرسالة إلى نظيره الروسي خلال لقائهما التصالحي قبل نحو شهرين، وهو ما قاد إلى عودة العلاقات بين البلدين بعد “ترسيم” حدود أهداف كل منهما في سوريا.

أما الثمن العملي الذي حصلت عليه تركيا مقابل ذلك فيتمثل بإطلاق يدها جزئيا في الصراع مع الأكراد السوريين، ولكن من منطلق محدد هو الأمن القومي التركي قصير الأمد والسياسات المحلية وهو ما يتفهمه فلاديمير بوتين بدرجة ما، وليس من منطلق مصالح تركيا بعيدة الأمد في سوريا.

والحال أن الرئيس رجب طيب أردوغان، وبعد فشل محاولة الانقلاب العسكري، بات شديد التركيز على الداخل التركي وعلى ضرورة تعزيز هيمنه حزبه على الحياة السياسية التركية. لم يعد الرجل كثير الانشغال بتطورات الحرب السورية بقدر انشغاله بالإشراف على مشروع الدولة التركية الجديد والمتمثل في بناء 174 سجنا جديدا تتسع لمئة ألف سجين.

العرب

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا مباشر الان : سوريا: انعطافة تركيا نحو اقتناص الممكن في موقع حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع سوريا مباشر وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سوريا مباشر


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
سي ان ان العربية
العربية نت