اخبار سوريا مباشر الان : الثورة السورية وصدمة الحقيقة في نهاية مرحلة التجريب

سوريا مباشر ارسل لصديق نسخة للطباعة

حامد الكيلاني  
هل نحن بخير؟ الواقع يخبرنا بأننا لسنا بخير، وكل إجاباتنا نحاول تدعيمها بالأمل المفقود، ربما هذا ما تبقى من غابة الأيديولوجيات التي فقدت في خريفها أشجارها وتعرت تربتها، لنواجه بالجملة مداهمات الموت في شوارعنا وبيوتنا وغرف نومنا.

إنها الحقائق، لا نحبها ولا نريد منها أن تزورنا، نحن نعترف بأننا لسنا بخير وأن البناية أو الوطن الذي نسكن فيه انهار فوق الرؤوس.

ليس بالإمكان أن نفكر في مبيعات أوهام السلطة أو المجتمع الدولي أو الدول الكبرى أو مجلس أمن سيعيد الرؤوس المقطوعة إلى التفكير بالتعايش واحترام المؤسسات؛ لا شيء يدعو إلى الجد ومحمله وسط حي مدمر فيه ناجون ينتشلون موتاهم من آخر تجربة قصف يجربها النظام، بدعم وإشراف ومعونة من مجموعة منصات تسوق الحروب.

الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، وصف حلب بـ”المسلخ”. وفي قمة اللاجئين أعلن ستيفان دي مستورا، المبعوث الأممي إلى سوريا، بلغة دبلوماسية موت الحل السياسي بعد الموت المروع للمدن السورية وساكنيها، عندما نبه إلى تفاقم المأساة بعد انهيار الهدنة.

وطفت على السطح كلمة المهمة المستحيلة في كلمة فيتالي تشوركين المندوب الروسي في مجلس الأمن، وكذلك ممثل النظام السوري في الأمم المتحدة، وتكرار مفردة استحالة الحل السلمي من قادة الحرس الثوري الإيراني ومندوبيهم في العراق ولبنان.

المتغيرات على الأرض في السياسة الدولية وتقاطعاتها مع المفاجآت المتسارعة في العلاقات الإقليمية، أوصلت الأمور إلى صدمة الحقيقة، وهي لحظة المواجهة الصارخة التي يجب أن تستوعبها المعارضة السورية بكافة وفصـائلها، وهي، أي الصدمة، نسخة أصلية ينبغي الوثوق بها والتعامل معها لا مع غيرها من نسخ تم تداولها في المؤتمرات والاتفاقيات الهشة والثنائيات الأميركية الروسية التي كان القصد منها الفشل، للاستمرار برسم السياسات المرتبطة بالأهداف الروسية، وهي دعم النظام الحاكم في سوريا، وإضاعة الوقت في سلسلة من الأكاذيب تتعلق بالمرحلة الانتقالية والجدل حول مسألة رحيل الحاكم السوري؛ هل تكون في بدايتها أو في نهايتها.

كان الجميع على يقين من أن الحاكم السوري لن يرحل. فطبيعة النظام وتاريخه السلطوي والأمني والمخابراتي، وتعامله بغرور مع الثورة السورية في أيامها وشهورها الأولى لا تعطي فرصة للتفكير، حتى ولو باحتمال ضئيل، في الاستجابة إلى مطلب حتمي هو رحيل الحاكم.

بعثرة الجهود والدماء وتدمير سوريا كانت ثمن الثقة بالمجتمع الدولي والدول الكبرى.

التجريب، هي مرحلة وقعت في فخها المعارضة السورية، رغم أن التجربة تكمن في فترة حكم 40 عاما سابقة، مضافة إليها سنوات الثورة، تمددت فيها شبكة سلطة العائلة وتغلغلت في الجذور والفروع والأغصان.

المعارضة وفصائلها المسلحة استعارت تضارب المصالح الدولية في عملية التجريب المتكررة، وظنت أن روسيا، مثلا كدولة كبرى، ستوفر أرضية يمكن أن تبنى عليها تعهدات وصيغ تفاهمات ستؤدي في النهاية إلى رحيل الحاكم وإقامة نظام ديمقراطي برعاية أممية.

لكن التجريب كان تطبيقا لبرنامج متعدد سلكه الجميع للوصول إلى غايات خاصة.

روسيا وزعيمها فلاديمير بوتين وجـدا سوريا بمثابة صندوق بريد لتوصيل الرسائل الحادة إلى حلف الناتو ووالولايات المتحدة تحديدا، في ما يخص أزمة أوكرانيا والعقوبات المفروضة، وزادا إصرارا في وقاحة موقفهما وتماديهما بدعم النظام السوري وحليفه الإيراني وتشكيل جبهة معادية للشعب السوري.

وأفرط الروس في استخدام القوة وسلاحهم الجـوي لقصف المـراكز والتجمعـات المدنية، على غرار المشافي والمدارس والمخابز والبنايات السكنية وغيرها، رافقتها مواقف دبلوماسية أخجلت منظمة الأمم المتحدة ومجلس أمنها، بإصرارها على حق الفيتو لإفشال أي قرار حتى لو تعلق بالشؤون الإنسانية، إلى أن باتت الأمم المتحدة مثار امتعاض وتساؤلات عن حق الدول الخمس في استثمار انتصـارها بالحرب العـالمية الثانية للاستئثار والاستثمار طويل الأمد لحق الفيتو، واستعمار الشعوب بهذا الحق المكتسب كقانون دولي أملته حقبة زمنية معينة وعلى بقايا عصبة الأمم.

روسيا اشتركت مع الحاكم السوري في لعبة الوقت إلى أن أكملت استعداداتها لتحقيق مكاسب عسكرية، وأحكمت قبضتها على المدن وتم تطويق مدينة حلب وفرض واقع جديد؛ ولهذا حانت لحظة الحقيقة وصدمتها بالحديث عن استحالة الحل السلمي وترجيح الحل العسكري.

الجانب الآخر من التجريب يشمل أميركا وأوروبا والعالم بأسره الذي يتناول فيه المسؤولون، وبعضهم أعضاء دائمون في مجلس الأمن، الهجمات الروسية ويصفونها بالبربرية في حلب وليست حربا ضد الإرهاب، أو بالمشاركات العاطفية المفجوعة بما يجري في حلب وكذلك فعل الأمين العام للمنظمة الدولية، دون أي إجراء فاعل لإيقاف المهزلة.

دور الرئيس الأميركي باراك أوباما تجسد في ترك سوريا والشرق الأوسط عموما في حالة فراغ ملأته روسيا باستعراض قوتها بقسوة عسكرية ودبلوماسية مملة، كان من نتائجها الاستخفاف بالسياسة الخارجية الأميركية من قبل أعضاء في الكونغرس، وصفها أحدهم بسياسة الفنادق 5 نجوم في إشارة إلى لقاءات كيري – لافروف، التي أدت إلى تغول نظام الحاكم السوري ومعه روسيا بعد نتائج الاتفاق على الهدنة وفشلها الكارثي.

آشتون كارتر، وزير الدفاع الأميركي، وأثناء زيارته لإحدى قواعد الصواريخ النووية في بـلاده، أدلى بتصريح يوجز القلق من السلاح النووي في الاتحاد الروسي بعهدة فلاديمير بوتين، ويراه أكبر من القلق في سنـوات الحرب الباردة التي كان فيها السلاح النووي بعهـدة قادة الاتحـاد السوفيتي؛ وربمـا يلخص هـذا الحذر الأميركي من تصعيد الصراع مع روسيا في ما يخص الوضع في حلب تحديدا.

مع ذلك بدأت الخيارات الأميركية بالتوجه للبحث عـن مداخلات عسكرية لم يتم الإفصاح عنها، لكنها على الأكثر ستكون بتجهيز المعارضة المعتدلة بالأسلحة التي كانت أميركا تفرض حظرا عليها، وهي أسلحة تتطلب تجهيزا وإعدادا وتدريبا، بما يعني أنها أسلحة ستتأخر زمنيا، لكن ميدانيا لا يمكن تقبل احتمالات الحسم العسكري لصالح النظام السوري وروسيا وإيران، ولذلك فإن البديل قد يكون في الصواريخ المضادة للطائرات، بعد أن شاهدنـا في اليومين الماضيين نتائج صـواريخ الراجمـات، وأثرها في تغير موازين القوى في المناطق التي استخدمت فيها.

المعـارضـة السـورية تبنـت التجـريب ليـس فقط بوضع آمالها في سلة جنيف وانتظار تحسن المزاج الأميركي، وسياسة حسن النيات وطلبات الرجاء التي يقدمها وزير الخـارجية الأميركي جـون كيـري لنظيره الصديق الروسي المتجهم سيرغي لافروف للضغط على حليفه النظام السوري للقبول ولو بحضور المفاوضات في جنيف، إنما في اتباع النموذج الليبي وغيره، أو اتباع أساليب ضيعت الجهد والسلاح وفرصة التركيز على العمليات النوعية المباغتة وأثرها في تحطيم معنويات النظام الحـاكم وتجنيب المـدنيين ردود فعله الهوجاء.

صدمة الحقيقة وساعة مواجهتها حلت، والتجريب انتهى مفعوله بالتجربة الدموية والإبادات ومسلخ حلب.

والسؤال بسيط، هل نحن بخير؟ لا، نحن لسنا بخير. لكن اللعبة انتهت والغيوم تبددت وتلك مرتبة تحمل المسؤولية بشجاعة وفرصة نادرة حيث لا تراجع.

العرب

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا مباشر الان : الثورة السورية وصدمة الحقيقة في نهاية مرحلة التجريب في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع سوريا مباشر وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سوريا مباشر


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا