سبق - اخبار السعودية اليوم الأحد 9/10/2016 : مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

سبق ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية - تحوّل لأعشاش يجمع فيه "الأفارقة" ما قد يحسبونه ثميناً ويصنعون فيه العرق المسكر

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

أعادت الحرائق المفتعلة والمستمرة، بمنطقة الطمر الصحي في الطائف التي كان آخرها، فجر اليوم الأحد، فتح أوراق مهمة عن تلك المنطقة، كانت الجهات الأمنية قد كشفتها وتجاهلتها الأمانة دون اتخاذ موقف عاجل وصارم بنقل ذلك المردم الذي بات مُلاصقاً لمساكن الأهالي.

 

ومنذُ آخر حملة أمنية تمّت قبل سنوات عدة بات الأمر على ما هو عليه، وارتفعت أصوات الأهالي المطالبة بنقل المردم دون استجابة.

 

وتساءل عديدٌ من المواطنين؛ خصوصاً السكان المجاورين للمردم، عن سبب بقاء تلك المنطقة التي أثرت في البيئة، وفي الصحة العامة؛ بل أن المكان اتخذه عديد من "الأفارقة" المجهولين مسكناً يعيشون فيه، ويجمعون ما قد يحسبونه ثميناً من بين تلك النفايات، وفي حال اقتراب الجهات الأمنية منهم يضرمون النيران في تلك النفايات داخل المردم، والتي تتصاعد أدخنتها وتُزعج الطائف كمدينة كاملاً؛  كون الضرر يُصبح عاماً، وليس للمجاورين كما كان عليه في السابق، من الأحياء القريبة "السحيلي - المنتزه - البيعة - مخطط الملك فهد - الصناعية - الوقادين - القمرية"، وتشهد فترات الليل كثافة للأدخنة وتتواصل تلك الأدخنة في التصاعد وتزداد كثافة منذُ فجر اليوم الأحد.

 

"سبق" كانت قد رافقت الأمن في حملاته السابقة والمتعدّدة بالطمر الصحي، وفي كُل مرة يتم ضبط عديد من "الأفارقة" حتى إن العدد قد يصل إلى أكثر من 100 مجهول إفريقي في الحملة الواحدة؛ بعضهم كان يحمل سلاحاً وحاول إيذاء رجال الأمن، وأنشأوا مساكن للإقامة عبر الصنادق والأعشاش الكثيرة؛ بعضها تحوّل لممارسة الدعارة وفقاً للأدلة والاثباتات المرصودة، بخلاف صناعة العرق المُسكر.

 

تلك المنطقة تُصنف حالياً من ضمن المناطق الموبوءة؛ باعتبار أنها مجمع للنفايات المتعدّدة، ووجود مياه المستنقعات، وتكاثر الحشرات وربما البعوض الخطر؛ ما يعني أنها تُشكل خطراً بالغاً على صحة الإنسان.

 

وكان أكثر من 50 معدة وآلية تابعة لأمانة الطائف، قد أخمدت النيران التي اندلعت في الطمر الصحي (شرق المدينة) بمتابعة من أمين الطائف، وشملت المعدات والآليات المشاركة شيولات وشاحنات نقل وصهاريج مياه وبلدوزرات وقريدرات، كما دعمت إدارة الدفاع المدني أعمال إخماد الحريق ببعض الآليات المجهزة بمضخات.

 

ووقف أمين الطائف، المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج؛ ميدانياً (بعد منتصف الليل) في يومٍ سابق وفقاً لما ذكره بيان صادر عن الأمانة، على جهوده مكافحة النيران.

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

09 أكتوبر 2016 - 8 محرّم 1438 10:39 AM

تحوّل لأعشاش يجمع فيه "الأفارقة" ما قد يحسبونه ثميناً ويصنعون فيه العرق المسكر

مردم نفايات الطائف .. مأوى للمجهولين وحرائق مفتعلة وأهالي يطالبون بنقله

أعادت الحرائق المفتعلة والمستمرة، بمنطقة الطمر الصحي في الطائف التي كان آخرها، فجر اليوم الأحد، فتح أوراق مهمة عن تلك المنطقة، كانت الجهات الأمنية قد كشفتها وتجاهلتها الأمانة دون اتخاذ موقف عاجل وصارم بنقل ذلك المردم الذي بات مُلاصقاً لمساكن الأهالي.

 

ومنذُ آخر حملة أمنية تمّت قبل سنوات عدة بات الأمر على ما هو عليه، وارتفعت أصوات الأهالي المطالبة بنقل المردم دون استجابة.

 

وتساءل عديدٌ من المواطنين؛ خصوصاً السكان المجاورين للمردم، عن سبب بقاء تلك المنطقة التي أثرت في البيئة، وفي الصحة العامة؛ بل أن المكان اتخذه عديد من "الأفارقة" المجهولين مسكناً يعيشون فيه، ويجمعون ما قد يحسبونه ثميناً من بين تلك النفايات، وفي حال اقتراب الجهات الأمنية منهم يضرمون النيران في تلك النفايات داخل المردم، والتي تتصاعد أدخنتها وتُزعج الطائف كمدينة كاملاً؛  كون الضرر يُصبح عاماً، وليس للمجاورين كما كان عليه في السابق، من الأحياء القريبة "السحيلي - المنتزه - البيعة - مخطط الملك فهد - الصناعية - الوقادين - القمرية"، وتشهد فترات الليل كثافة للأدخنة وتتواصل تلك الأدخنة في التصاعد وتزداد كثافة منذُ فجر اليوم الأحد.

 

"سبق" كانت قد رافقت الأمن في حملاته السابقة والمتعدّدة بالطمر الصحي، وفي كُل مرة يتم ضبط عديد من "الأفارقة" حتى إن العدد قد يصل إلى أكثر من 100 مجهول إفريقي في الحملة الواحدة؛ بعضهم كان يحمل سلاحاً وحاول إيذاء رجال الأمن، وأنشأوا مساكن للإقامة عبر الصنادق والأعشاش الكثيرة؛ بعضها تحوّل لممارسة الدعارة وفقاً للأدلة والاثباتات المرصودة، بخلاف صناعة العرق المُسكر.

 

تلك المنطقة تُصنف حالياً من ضمن المناطق الموبوءة؛ باعتبار أنها مجمع للنفايات المتعدّدة، ووجود مياه المستنقعات، وتكاثر الحشرات وربما البعوض الخطر؛ ما يعني أنها تُشكل خطراً بالغاً على صحة الإنسان.

 

وكان أكثر من 50 معدة وآلية تابعة لأمانة الطائف، قد أخمدت النيران التي اندلعت في الطمر الصحي (شرق المدينة) بمتابعة من أمين الطائف، وشملت المعدات والآليات المشاركة شيولات وشاحنات نقل وصهاريج مياه وبلدوزرات وقريدرات، كما دعمت إدارة الدفاع المدني أعمال إخماد الحريق ببعض الآليات المجهزة بمضخات.

 

ووقف أمين الطائف، المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج؛ ميدانياً (بعد منتصف الليل) في يومٍ سابق وفقاً لما ذكره بيان صادر عن الأمانة، على جهوده مكافحة النيران.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
إلمام نت
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
سي ان ان العربية
العربية نت