اخبار السعودية اليوم - "صدارة".. سلاح التغيير لفطم السعودية عن الإدمان الخطير للنفط

سبق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
المجمع يقع في الصحراء ومساحته أكبر من إمارة موناكو

يقف مجمع صدارة للبتروكيماويات في الصحراء السعودية مثل واحة من المعادن، متاهة من الأنابيب والإضاءات والأدوات، التي تغطي ثلاثة أضعاف مساحة إمارة موناكو، وتحتوي على ما يكفي من الصلب لبناء جسرين من البوابة الذهبية "جولدن جيت" الشهير في خليج سان فرانسيسكو الأمريكي.

ويُعد هذا المشروع، الذي تم تسليمه في سبتمبر الماضي بميزانية قدرها 20 مليار دولار، أكبر مجمع للبتروكيماويات في العالم، وهو مشروع يكشف بالفعل إصرار السعوديةعلى التكيف مع سوق الطاقة المتغيرة، وما قد يبدو عليه السوق السعودي بعد الإصلاحات.

ويستخدم مجمع صدارة للبتروكيماويات النفط والغاز لإنتاجمختلف المواد الكيميائية الموجودة في كل ما يتعلق بمستحضرات التجميل إلى قطع غيار السيارات، كما أنه رسالة قوية ترمز إلى رغبة السعوديين في جذب رؤوس الأموال الخاصة والأجنبية، وتطوير قطاعات ذات قيمة مضافة عالية، مثل صناعة البتروكيماويات التي يمكن أن توسع ولا تحل محل الموارد السعودية الطبيعية.

ووفقًا لتقرير صحيفة "لينوفيل ايكونوميست" الفرنسية،فإن استثمارات أرامكو في مجال البتروكيماويات سلاح طموح في الطريق الصحيح الذي يريده ولي العهد الأميرمحمد بن سلمان لفطم السعودية عن "الإدمان الخطير على النفط".

وتمثل أرامكو (العملاق السعودي) جوهر الإصلاحات،وكذلك الاستثمار القوي في القطاعات غير النفطية،التكنولوجيا، السياحة، الصحة وموارد التعدين.

ويضيف التقرير الفرنسي بأن ولي العهد يرى ألا مجالللارتهان للنفط وأسعاره في الأسواق العالمية، بل إن السعوديين يرون أن التكنولوجيا هي المستقبل القادم، ويتعاملون مع ذلك.

ويضع الأمير محمد بن سلمان كذلك الذكاء الاصطناعي والطاقات المتجددة والتقنية كأولويات لمستقبل السعودية(القوى القادمة). وسبق أن كشف ذلك وزير المالية محمد الجدعان في شهر مايو حين قال إن السعودية لن تهتم إذا انخفض سعر النفط إلى الصفر.

ويشير التقرير إلى أن عائدات النفط ما زالت تشكل النسبة الأكبر للدولة، لكن التحولات السريعة والإصلاحات القوية - ومنها اكتتاب أرامكو العام، وهو أكبر اكتتاب في التاريخ - جزء رئيسي من هذه الاستراتيجية، ليس فقط لمئات المليارات من الدولارات التي ستحققها السعودية، ولكنأيضًا لأنها عامل محفز لخصخصة بقية القطاعات الاقتصادية.

وتوقع التقرير أن يتم قريبًا طرح أسهم أرامكو في لندن ونيويورك وهونغ كونغ وطوكيو، والبورصة السعودية.


اقرأ الخبر من المصدر



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
مأرب برس
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
الموقع بوست
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس