اخبار اليمن العاجلة - صحفيون وسياسيون: حقد صالح دفعه لتسليم الدولة للإماميين

مندب برس 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

 

قال سياسيون على هامش ندوة أقامتها المنظمة الوطنية للاعلاميين اليمنيين "صدى" أن المخلوع صالح،  تآمر مع بقايا الإمامة لطمس كل ما يتعلق بالثورة.

وفي الندوة التي كانت تحت شعار "ذاكرة الشعوب أساس البقاء والبناء" وبمناسبة أعياد الثورة اليمنية 26 سبتمبر و 14اكتوبر وبرعاية من نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح،  تحدث رئيس المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين "صدى"، حسين الصوفي، في ورقته "جريمة تغييب الذاكرة الوطنية، عن كيف تم محاربة الذاكرة الوطنية وطمسها والسعي لتغييبها وإقصاء رموزها، وتغيير اسماء الشوارع، وطمس معالم الثورة في الشبكة العنكبوتية.

وتطرق الصوفي إلى أن المخلوع صالح،  تآمر مع بقايا الإمامة لطمس كل ما يتعلق بالثورة، كما فعل بالدبابة بميدان التحرير، "مادر الثورة" عندما كان أمين العاصمة أمين الكحلاني، تحت مبرر إنشاء نفق للتخفيف من الزحمة، كما تم تغييب رموز الثورة وقياداتها من المناهج التعليمية، واقتصرت المناهج على أشياء شكلية كأبيات شعرية في إحدى صفوف المرحلة الثانوية.

 

إضافة إلى مساهمة صالح في تحسين الوجه الإمامي في خطاباته في الأعياد والمناسبات الوطنية بطريقة ملتوية، حسب تعبيره.

ونوه إلى الدور الذي لعبه صالح في إخفاء جرائم الأئمة بحق اليمنيين وصور الإعدامات وجز الرؤوس وتعليقها في الأماكن العامة لما يخدم الفكر الإمامي البغيض ويغطي على حقيقتهم ضد أبناء .

 

من جانبه تحدث الباحث في قضايا الفكر، عمار التام، عن "مسؤولية تكوين الذاكرة الوطنية" حيث تطرق إلى ضرورة تجاوز العقدة "اليزنية" التي تصل إلى مرحلة معينة ثم تبدأ التفكير بالخارج.

وسرد التام عدد من الوسائل والأنشطة لتكوين الذاكرة الجمعية، منها الفكر والثقافة، والشعر والرواية والنكتة والطرفة والحكم والأمثال الشعبية، والفن والتجسيم والتجسيد كالنصب التذكارية والمتاحف وأسماء الشوارع، والإعلام بكافة وسائله المقروءة، والمرئية والمسموعة ووسائل الإعلام الحديث.

 

ثقوب في الذاكرة

كما تحدث الصحفي عبدالرقيب المرهبي، في ورقته بعنوان "ثقوب في الذاكرة"، عن استغلال ضعف الذاكرة الوطنية الجمعية، والخلافات بين السياسيين ونجاح توظيفها لصالح الاماميين.

وأضاف أن حقد المخلوع ورغبته في الانتقام زادت من توظيف ذلك في طمس الذاكرة، كما ساهم لعودة الإمامة من جديد، ودوره في تمهيد الطرق لعودة الإمامة وتسليم الدولة بمؤسساتها للاماميين الجدد.

 

ونوه المرهبي إلى أن العامل الأبرز في توسيع تلك الثقوب هو غياب الحامل السياسي للمشروع الوطني بعد ثورة فبراير 2011، وتفكك بعض القوى السياسية، والعمل بشكل فرد ما أدى إلى تنامي دور المليشيات وقدرتها من السيطرة على صنعاء.

 

تخلل الندوة مداخلات ومناقشات لبعض المهتمين من أكاديميين وإعلاميين، وناشطين حقوقيين أثرت أثرة الموضوع.

عزيزي القارئ لقد قرأت خبر اخبار اليمن العاجلة - صحفيون وسياسيون: حقد صالح دفعه لتسليم الدولة للإماميين في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع مندب برس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي مندب برس



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
مأرب برس
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
الموقع بوست
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس