اخبار البحرين اليوم - في ورشة قدمها التنمية السياسة لأمانة النواب..التوثيق يحفظ ذاكرة الأمة ويحول دون وقوع التزوير والاختلاس الفكري

BNA 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة

2016/10/12 - 49 : 08 AM

المنامة في 12 أكتوبر/بنا/ أكدت ورشة عمل قدمها معهد البحرين للتنمية السياسية على أهمية عملية التوثيق البرلماني بما يحفظ ذاكرة الأمة ويحول دون الوقوع في عمليات التزوير والإختلاس الفكري، مشيرة إلى أهمية تواجد مركز توثيق عصري متقدم لدى المؤسسة التشريعية، يتولى إدارة العملية التوثيقية بمهارة وكفاءة عاليتين، تضمنان رصد البيانات، واقتناء أوعية المعلومات التي تحتضنها أو تحتاجها، ومعالجتها وتخزينها وإعادة بثها.

جاء ذلك خلال الورشة التي قدمها المعهد إلى موظفي الأمانة العامة بمجلس النواب خلال الفترة من 9-10 أكتوبر الجاري ضمن برنامج "الدعم البرلماني"، تحت عنوان " مهارات التوثيق البرلماني"، قدمها الصحافي والإعلامي عبيدلي العبيدلي.
وأوضحت الورشة إلى أن عملية التوثيق البرلماني من شأنها أن تساهم في عملية تطوير علاقات متنامية متكاملة بين المواطن وأعضاء البرلمان، إذا ما توفر لها نظام توثيق كفء قادر على تقدير قيمة المعلومة ودورها في نسج تلك العلاقة المطلوبة.
كما أكدت الورشة على أن المؤسسات التشريعية حظيت بمكانة مميزة لدى مراكز التوثيق وخدمات المعلومات، نظراً لترابط المصالح المشتركة بين تلك المؤسسات من جهة ومراكز التوثيق ذات العلاقة بها من جهة ثانية.
وأشارت الورشة إلى النقلة النوعية التي حدثت في عملية التوثيق بفضل ثورة الاتصالات والمعلومات، سواءً من ناحية تصميم أوعية المعلومات، أو نظم اقتنائها، أو أدوات معالجتها، أو قنوات إعادة بثها، والتي نقلت نظم التوثيق نقلة نوعية واسعة ربطت بشكل وثيق بين التوثيق والتنمية، وبين التوثيق ووضع الاستراتيجيات، بل وحتى التوثيق وبرامج التنمية المجتمعية.
وتناولت الورشة موجة التطور الجديدة التي يشهدها عالم التوثيق، والتي فرضتها محركات البحث على الشبكة العنكبوتية العالمية مثل (غوغل) والتي باتت بحاجة إلى استراتيجيات مختلفة من أجل تقديم خدمات متميزة، في مختلف عمليات التوثيق، بدءا بطبيعة المادة التوثيقية وأوعيتها، وانتهاءً بمعالجتها وإعادة بثها.
ونوهت الورشة إلى أن جذور التوثيق تغوص عميقا في التاريخ، حيث سبقت بدايات التوثيق عملية التدوين الكتابي، منوهة كذلك إلى دور الحضارة الإسلامية التاريخي المميز في مسيرة التوثيق العالمية، حيث شكلت اجتهادات مثل "الفهرست" لابن النديم علامات فارقة في تلك المسيرة الحضارية الإسلامية.
وأكدت الورشة أن التوثيق يؤدي دوراً واسعاً يتجاوز التصور الضيق لعمليات التوثيق، الذى يحصرها ضمن إطار المكتبات ومراكز المعلومات، فالتوثيق مسألة حيوية لعمل مختلف المؤسسات الاقتصادية والخدمية، كما أنه ضرورة أساسية للمشاريع الاقتصادية، والمصانع، والزراعة، والخدمات الصحية، والغذائية، والتعليمية والسكنية.
وشددت الورشة على أن أهمية التوثيق تتناسب طرديا مع تنامي حركة التأليف، وازدهار المجالات التي تتناولها صناعة حفظ المعلومات ومعالجتها، منوهة إلى أهمية توثيق المصادر إلى عدة نقاط أبرزها: الأمانة العلمية حفاظاً على حق الآخرين في التأليف، إضافة إلى التعرف على نوع ومستوى وحداثة المعلومات التي تم الرجوع إليها من خلال هذه المصادر، وإمكانية الرجوع للمصدر للتحقق من صحة المعلومات، والتسهيل على الباحثين والدراسين في الاطلاع على هذه المراجع، بقصد توفير الجهد والوقت.
وعددت الورشة مهارات التوثيق وتحقيق نجاحها، وجودة مدخلاتها وكفاءة مخرجاتها، في توفر المهارات البشرية القادرة على وضع خطة التوثيق واتقان عملية إدارتها، وأبرز هذه المهارات هي الإنصات الجيد، عند تلقي المعلومات وتدوينها، أو في مرحلة التخطيط ووضع الاستراتيجيات، وكفاءة اختيار المعلومات وتدوينها وتنظيمها، والقدرة على التحليل، وحسن التخطيط لضمان حسن أداء دورة عملية التوثيق في مراحلها المختلفة، والإختيار الصحيح للبيانات، إضافة إلى وضع الأولويات، إذ أن غياب جدولة الأولويات يهدر الوقت ويضيع الجهود، ويستنزف الطاقات، ويشوه الدورة الطبيعية لعمليات التوثيق.
وقد قدم الأستاذ عبيدلي مجموعة من التدريبات العملية للمشاركين عرفهم خلالها على آليات التوثيق التقليدي والإلكتروني والفرق بينهما، وضرورة أن يكون العاملين في هذا المجال متقنين لعملية التوثيق بشقيها التقليدي والإلكتروني.
يشار إلى أن معهد البحرين للتنمية السياسية معهد وطني يهدف في المقام الأول إلى نشر ثقافة الديمقراطية ودعم وترسيخ مفهوم المبادئ الديمقراطية السليمة، وتأسس بموجب المرسوم رقم (39) لسنة 2005 وهو يعمل على رفع مستوى الوعي السياسي والتنموي والنهوض بالمسيرة السياسية في البحرين، وزيادة المعرفة بين جميع أفراد المجتمع وتوعيتهم بالعمل السياسي وبحقوقهم وواجباتهم التي كفلها الدستور ونظمتها التشريعات ذات العلاقة.

خ.أ

بنا 0539 جمت 12/10/2016

عدد القراءات : 2         اخر تحديث : 2016/10/12 - 49 : 08 AM

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار البحرين اليوم - في ورشة قدمها التنمية السياسة لأمانة النواب..التوثيق يحفظ ذاكرة الأمة ويحول دون وقوع التزوير والاختلاس الفكري في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع BNA وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي BNA



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
مأرب برس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
يمن جورنال
حضارم نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
الموقع بوست
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس