اخبار المغرب اليوم : هذه ملاحظات مجلس جطو حول ميزانية 2016

اليوم 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة


وجه المجلس الأعلى للحسابات، ملاحظات لوزارة الاقتصاد والمالية، حول تنفيذها لميزانية سنة 2016، موجها إليها جملة من التوصيات، لنشر معطيات إضافية حول الحسابات العمومية.

وطالب تقرير المجلس الذي يرأسه ادريس جطو، والذي  صدر صباح اليوم الثلاثاء، وزارة المالية بتحسين إصداراتها المتعلقة بالمالية العمومية، وذلك من خلال نشر معلومات إضافية كافية تسمح بفهم أفضل للوضعية الحقيقية للحسابات العمومية من حيث المداخيل والنفقات والالتزامات.

كما طالب مجلس جطو، بتوضيح، على مستوى الموارد، المداخيل الجبائية بشكل خام، وكذا المعطيات المتعلقة بالمبالغ الباقي تحصيلها، أما على مستوى النفقات، فقذ طالب التقرير بتوضيح نسبة الموارد الجبائية المحولة إلى الجماعات الترابية، والنفقات الاستثنائية ومتأخرات سداد الديون، معتبرا أن توضيح هذه المعلومات من شأنه أن يساهم في تحسين مقروئية البيانات المتعلقة بالمالية العمومية.

واستوقفت نفقات الموظفين المجلس الأعلى للحسابات، حيث دعا في توصيات تقريره الأخير إلى إدراج نفقاتهم في بيانات تنفيذ الميزانية والتقارير المرافقة لها، وخصوصا مساهمات الدولة كمشغل في أنظمة التقاعد والاحتياط الاجتماعي وباقي نفقات الموظفين المدرجة في الحسابات الخصوصية، فيما سجل التقرير أن مجموع نفقات الموظفين بلغ 3.104 مليار درهم وهو ما يعادل 56 في المائة من نفقات التسيير، و11 في المائة من الناتج الداخلي الخام.

وطالب جطو وزارة المالية بإجراء دراسة حول أداء الحسابات الخصوصية، بهدف الحد من التداخلات مع الميزانية العامة، والاقتصار على إدراج العمليات المسموح بها في القانون التنظيمي لقانون المالية، مسجلا أن الحسابات الخصوصية للخزينة تشكل جزءا هاما من ميزانية الدولة، حيث تساعد على تنفيذ توجهات الحكومة، وتشكل ما يفوق 20 في المائة من مجموع الميزانية.

وواصل مجموع دين خزينة الدولة وثيرته التصاعدية، حيث ينص تقرير جطو على ارتفاعها من 629 مليار درهم سنة 2015 إلى 657 مليار درهم سنة 2016،حيث سجلت مديونية إضافية بأكثر من 28 مليار درهم، ما دفع التقرير ذاته بتسجيل ضمن توصياته، دعوة إلى العمل على إيجاد حل نهائي لإشكالية تراكم الديون المتعلقة بالضريبة على القيمة المضافة المستحقة للشركات والقطاعات المعنية،  وتوخي الحذر بخصوص الارتفاع المستمر لدين الخزينة، وتتبع مديونة القطاع العام بغية إعادة ترشيدها وتقليصها إلى مستويات مقبولة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
مأرب برس
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
الموقع بوست
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس