اخبار المغرب اليوم : موجة الصقيع تجتاح عددا من المناطق .. والحكومة تصارع الزمن لتطويق آثارها

اليوم 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة


في وقت تشهد فيه مختلف مناطق المغرب موجة برد قارس مع تساقط أمطار قوية وثلوج فوق المرتفعات، وسط تخوفا من مخلفات سلبية لموجة البرد القاسية، تسارع الحكومة الزمن، لتطويق آثارها.

وفيما حذرت وزارة النقل والتجهيز المغربية من السفر في نهاية الأسبوع الماضي، بحكم احتمال انقطاع محاور طرقية، كشفت مصادر من ذات الوزارة ل “اليوم24″، أن حصيلة الطرق المتضررة إلى غاية العاشرة صباحا من اليوم الإثنين، بلغ 54 طريقا، موزعة بين 6طرق وطنية و13 طريقا جهوية و35 طريقا محلية، وفيما تم استرجاع الربط بـ41 طريقا ، لا زالت 13 طريقا مقطوعة بشكل كامل بسبب الثلوج، بين مناطق الحوز وإيفران

وفيما سجل المغرب على مدى سنوات طوال وفيات بسبب موجات البرد، خصوصا في المناطق التي تعزلها التلوج، رصدت هذه السنة إجراءات استثنائية، لفك العزلة للولوج للخدمات الصحية لسكان القرى النائية، ورغم أن وزارة الصحة لم تقم سوى وحدة صحية مدنية وحيدة في منطقة إيملشيل، أكثر النقاط تجمدا خلال فصل الشتاء، إلا أنها تعتبر أن نتائج العمل في المشفى المتنقل في المنطقة مرضية.

وصرح أحمد البراق، مدير مديرية المستشفيات والعلاجات المتنقلة، اليوم الإثنين لليوم24، من داخل المستشفى الميداني في إيملشيل، أن المستشفى رصدت له إمكانيات كبيرة لتوفير الخدمات الصحية اللازمة ابتداءا من الخدمات الاستعجالية، إلى إجراء العمليات الجراحية، وبطاقة استيعابية تصل إلى 30 سرير.

وأوضح البراق، أن المستشفى يتمكن من إجراء تدخلات في القرى المحيطة بالمنطقة، حيث أجرى أمس الأحد تدخلا لفائدة امرأة تبعد عن المستشفى بـ36 كيلموتر، منعتها التلوج من الوصول في الموعد المحدد للمستشفى من أجل الولادة، إلا أن تنقل الطاقم الطبي إلى بلدتها مكنها من الاتفادة من خدمات صحية جيدة، حفضت صحتها وصحة وليدها.

واستفاد من المستشفى المتنقل المدني الوحيد في المغرب، أزيد من 800شخص، من خمس جماعات محيطة بالوحدة الاستشفائية، تضم أزيد من 36 ألف نسمة.

وإلى جانب المستشفى المتنقل، تمكنت وزارة الصحة من التدخل في 28 إقليم بسبع جهات مختلفة، عبر خدمة الوحدات المتنقلة والقوافل الطبية، وأوضح محمد الفايز من مديرية السكان في الوزارة، في تصريح لليوم24، اليوم الإثنينن أنه خلال الأسابيع الأولى من انطلاق برنامج القوافل الصحية للوزارة، تم تنظيم 2280 نقطة تجمع لتقديم الخدمات الطبية، حيث قدمت 290 ألف خدمة صحية.

وأوضح المتحدث ذاته، أن برنامج التدخل الذي تنظمه الوزارة، ويستهدف المناطق المحصية معرضة لموجات البرد، سيستمر إلى غاية منتصف شهر مارس المقبل، ليصل إجمالي القوافل الطبية المنظمة في إطاره 89 قافلة، أنجز منها إلى اليوم 68 قافلة، تقدم كل الخدمات الصحية التي يحتاجها سكان هذه المناطق المعزولة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
مأرب برس
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
اليمن السعيد
فاست برس
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
الحزم والامل
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
نشر نيوز
عناوين بوست
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
سبق
الواقع الجديد
اخبار اليمنية
سبأ العرب
اخبار دوعن
وطن نيوز
الموقع بوست
العربية نت
قناة الغد المشرق
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
ارم الاخبارية
الكتروني
جريدة الرياض
سوريا مباشر
صحيفة عكاظ
بوابتي
جول
في الجول
البيان الاماراتية
المصريون
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
اليوم السابع
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
مصر فايف
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
مصراوي
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
المجلس