اخبار اليمن العربي: صحيفة بريطانية تكشف جريمة جديدة ترتكبها مليشيا الحوثي وصالح

اليمن العربي ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكدت مصادر بمنظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة أن مساعادات الأمم المتحدة بما في ذلك المواد الغذائية الأساسية يتم سرقتها من قبل ميلشيات الحوثي وصالح .

 

ومن ثم تباع المساعدات إلى التجار الذين يقومون برفع الأسعار، أو توزيعها على الأهل والأصدقاء بدلا من توزيعها إلى 21.2 مليون شخص - أو 80 في المائة من سكان - الذين تم تقديرهم من قبل الأمم المتحدة انهم في حاجة إلى المساعدات الإنسانية.

 

كما أكدت الحكومة البريطانية أنها قدمت بـ85 مليون جنيه استرليني مساعدات إلى ، ومضاعفة التمويل الإنساني إلى البلاد خلال العام الماضي، مما جعل المملكة رابع أكبر المانحين للأزمة.

 

فقد تم توزيع الإمدادات الطبية الحيوية، و الماء والغذاء والتغذية والمأوى في حالات الطوارئ مع المساعدات لأكثر من 1.3 مليون يمني حتى الآن.

 

ومع ذلك هناك ولكن 300،000 طفل دون سن الخامسة في خطر سوء التغذية الحاد، وهناك أيضا أطفال يتضورون جوعا حتى الموت.

 

وقد قال أحد تجار الخضار الذي اضطر الى ترك حضرموت والذهاب الى صنعاء لـ  Middle East Eye ان المساعدات تعتبر الملجأ الوحيد من الجوع وأن الوضع سيكون اسوأ مما هو عليه بدونها.

 

وأضاف أن تلك المساعدات تعتبر للعديد من المحتاجين المصدر الأساسي للغذاء وانه متخوف من توقف تلك المساعدات، وانها غير كافية او تحتاج لتوزيعها بشكل صحيح.

 

وأصبح من الطبيعي ان تجد المواد الأساسية مثل الأرز والدقيق والسكر التي تحمل شعار الأمم المتحدة معروضة للبيع داخل المحلات.

 

فالتجار الذين يكافحون من أجل الحصول على الأوراق المالية الخاصة بهم يتم عرض منتجات الأمم المتحدة عليهم من قبل المتمردين حيث يقومون بتحويلها قبل توزيعها على المخيمات من قبل المسئوليين عنها.

 

وقال مصدر من المنظمة الدولية للهجرة لا توجد أرقام رسمية ولكنه أكد وجود هذه الأفعال.

 

وقال المسؤول: "هذا البيع من المساعدات قد يحدث بطريقة خارجة عن سيطرة وكالات المعونة.

 

مضيفا "وما قد تم بيعها في السوق هو المساعدات التي تم الاستيلاء عليها لدى وصولها من قبل السلطات الحوثية ، وبعد ذلك يبدأ في توزيع هذه المواد إلى الأصدقاء والأقارب أو بيعها للتجار."

 

ويقول عبد الواحد الوصيبي أحد أصحاب المحلات التي تبيع أكياس غذاء مختومة من الامم المتحدة انه يتم عرضها عليهم من قبل لاعة لم يلتق بهم قط، والذين يرفضون الكشف عن هويتهم.

 

وقال: "طوال الشهر، يجئ بعض الأشخاص لعرض بيع السكر والأرز والزيت والطحين التي تحمل شعارات وكالات الأمم المتحدة أو الجمعيات الخيرية الأخرى.ويتم تقديم هذه المنتجات بسعر منخفض، فأشتريها منهم وأبيعها. انها تجارة ياسيدي "

 

ويضيف "أنا ليس من المفترض أن أسألهم لماذا أنهم يبيعون هذه المنتجات، هذا ليس من واجبي، كما أن الأمر مغري لوجود فرق كبير في السعر ونحن نفكر فقط في الربح ".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن العربي: صحيفة بريطانية تكشف جريمة جديدة ترتكبها مليشيا الحوثي وصالح في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمن العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اليمن العربي


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

إخترنا لك

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا