اخبار السودان الان من الراكوبة - النيلين اتحاد السودان ومصر واعلان مملكة وادي النيل، السيسي ملكاً والبشير اميراً للسودان، ما حقيقية القصة؟

النيلين ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار اليوم - فى عام 1953 م, وفى ذروة الصراع حول إستقلال إقترح السيد وليم لوس مستشار الحاكم العام إلى قيادة حزب الأمة التنسيق مع إسرائيل حول الإستقلال وغادر الوفد إلى بريطانيا وعبر السفارة الإسرائيلية فى لندن , عقد الطرفان إتفاقا طلب فيه حزب الأمة إستخدام إسرائيل لنفوذها فى بريطانيا والولايات المتحدة لصالح إستقلال ودعم الحزب ماليا.

وفى 1954 , تواصلت اللقاءات بين الطرفين فى إسطنبول , قاد الوفد الإسرائيلى السيد بالومى بينما شارك من الجانب السودانى قادة الجبهة الإستقلالية , وعقب نهاية الإجتماع طلب رئيس الدولة الإسرائيلى ديفد بن غوريون إحضار أحد أعضاء الوفد السودانى لمقابلته.

إصطحب بالومى السيد محمد أحمد عمر إلى تل أبيب لمقابلة بن غوريون , وبعد اللقاء قال الرئيس الإسرائيلى معلقا : ( They are Muslims and speaks Arabic ) , ولعل صيغة الجمع الذى إستخدمه بن غورين قد يشير إلى أن اللقاء قد يكون ضم أكثر من شخص.

أعلاه جزء من مقالة مطولة للباحث السوداني جمال الشريف نشرت سابقاُ على موقع فضائية الشروق.
وبضيف جمال الشريف بحسب ما قرأ محرر موقع النيلين (النقطة بالإقرار هي: أن إسرائيل هي الدولة الوحيدة التى تطابقت مصلحتها مع إستقلال على العكس من القوى الأخرى , بريطانيا , الولايات المتحدة ومصر , ولذلك كانت لها متابعات من أعلى المستويات السياسية فى الدولة الإسرائيلية).

بعد لقاء الرئيس السوداني بنظيره المصري في شهر أكتوبر الجاري بالقاهرة إنتشرت تسريبات على أن اللقاء تناول المضي قدماُ في إتحاد سياسي وإقتصادي بين ومصر.

مجموعة نشطة من السياسين والصحفيين على تطبيق الهواتف الشهير واتساب، إدعى أحد ناشطيها بأن اللقاء بين الرئيسين ناقش اتحاد ومصر واعلان مملكة وادي النيل وتنصيب ملكاً وتعيين البشير اميراً لأمارة وتعيين مصري اميراً لأمارة مصر مما فجر سيلاً من النقاش حول الفوائدة التي تعود على شعبي وادي النيل .

إلا أن أحد نشطاء المجموعة وهو مقرب لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في نفى وقال لقاء الرئيسين لم يناقش وحدة ومصر وقال هذه أشواق البعض من أن وحدة الأمة خير من تفرقها.

وقال الرئيس السوداني بحسب ما نشر موقع النيلين على خلفية زيارته لمصر (العلاقات بيننا واشقائنا المصريين علاقات هامة واستراتيجية تدعمهما عدة عوامل مثل( النيل والتعليم والتاريخ) وقال ان اللجنة المشتركة العليا هي الإطار الذي يحكم العلاقة بين الدولتين ثم انتقل للحديث عن الحريات الاربعة موضحا انه قد تم بحثها بل ان الجانب السوداني اقترح العودة لتجربة بطاقة وادي النيل).

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان الان من الراكوبة - النيلين اتحاد السودان ومصر واعلان مملكة وادي النيل، السيسي ملكاً والبشير اميراً للسودان، ما حقيقية القصة؟ في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع النيلين وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي النيلين


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

إخترنا لك

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا