اخبار السعودية اليوم السبت 8/10/2016 : جامعة نورة تنضم للجنة الوطنيّة للأخلاقيات الحيويّة

المواطن ارسل لصديق نسخة للطباعة


  ......       

المواطن – الرياض

أعلنت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، تسجيل اللجنة المحلية لأخلاقيات البحث العلمي للجامعة، لدى اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وذلك تماشياً مع قرار مجلس الوزراء، الذي يلزم جميع الجهات والمراكز البحثية في المملكة، بتشكيل لجنة محلية لأخلاقيات البحوث، في كل مؤسسة بحثية، تخضع لإشراف اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية والطبية ورقابتها، وبناء على موافقة مديرة الجامعة، الدكتورة هدى العميل، على هذا التسجيل.

وتهدف اللجنة الوطنية للأخلاقيات الحيوية والطبية؛ لتحسين والارتقاء بالنواحي الصحية، والوقائية، والتشخيصية، والعلاجية، والنفسية، والاجتماعية، والمعيشية للإنسان، والحفاظ على الأمن و الأمان الإنساني، مع مراعاة كرامة الإنسان، والعدل، والإحسان، وحفظ الحقوق للأفراد والمجتمعات، بما يتماشى مع الشريعة الإسلامية، وتقاليد وعادات دولة المملكة العربية السعودية.

كما تهدف اللجنة؛ إلى وضع ومتابعة تنفيذ معايير وأخلاقيات البحوث الحيوية والطبية، وهي لجنة شاملة للأخلاقيات البحثية والتطبيقية، التي تجرى من قِبل جهات طبية؛ مثل المستشفيات ومراكز الأبحاث الملحقة بها، وكذلك للأبحاث الحيوية بشكل عام، التي تُجرى في الجامعات ومعاهد البحوث ذات العلاقة، وذلك تحت إشراف وإدارة مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وبرئاستها.

وتحظى لجنة أخلاقيات البحث العلمي بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، بالدعم الإداري، من خلال مكتب الأعمال النظامية بمركز أبحاث العلوم الصحية، وترتبط إدارياً مباشرة بالرئيس المؤسسي للجنة أخلاقيات البحث العلمي بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن – وهو رئيس اللجنة التوجيهية لمركز الأبحاث والمدير العام التنفيذي لمستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي -، وترفع تقاريرها ونتائج أبحاثها، لمديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن.

وتعمل اللجنة المحلية لأخلاقيات البحوث بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، على وضع لائحة داخلية، تنظم العلاقة بين عمل اللجنة واللجان الفرعية بكليات الجامعة المختلفة، سيتم فيها تحديد آلية العمل، لمساعدة أعضاء هيئة التدريس والباحثين، ونشر ثقافة أخلاقيات البحوث بالجامعة، وسيتم اعتماده من قِبل مديرة الجامعة.

وتتولى اللجنة، التي تم تشكيلها برئاسة الدكتورة ابتسام محمد الماضي، عميد كلية طب الأسنان، بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، مراجعة ونظر المقترحات البحثية، من حيث اتفاقها مع اللوائح والقوانين المتبعة، ومعايير السلوك والممارسة المهنية،  لحماية الحقوق الإنسانية للأفراد المشاركين بهذه البحوث.

الجدير بالذكر، أن مدة العضوية، تبلغ (3) سنوات، وتختص بمراجعة وتقييم ما يُقدّم لها من مقترحات بحثية وبحوث، فيما لا تقل ساعات انعقادها، عن 8 ساعات شهرياً.

وتضم اللجنة؛ الدكتورة بداية خلف العنزي، نائب رئيس اللجنة، استشاري مشارك قسم النساء والولادة، بمستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي، وأعضاء اللجنة من داخل وخارج جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، إلى جانب أعضاء من مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
إلمام نت
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
سي ان ان العربية
العربية نت