اخبار سوريا اليوم مباشر الاثنين 10/10/2016 : أزمة رغيف الخبز في حماة… سوء توزيع أم شبيحةٌ مستفيدون؟

كلنا شركاء سوريا ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار سوريا -

خالد عبد الرحمن: كلنا شركاء

ساهم توافد آلاف الأسر إلى مدينة حماة خلال الفترة الماضية في زيادة الازدحام بشكل ملفت على المخابز لا سيما المخبزين الحكوميين في حماة (مخبز الجب وحماة الأول) نتيجة المعارك الجارية في مناطق الوافدين كطيبة الإمام ومعردس وصوران وحلفايا وغيرها.

ويبلغ عدد المخابز الحكومية العاملة في محافظة حماة 10 مخابز موزعة في ( حماة، السلمية، السعن، الصبورة، مصياف، وادي العيون، محردة، السلمية، السقيلبية، تل سلحب) وذلك بعد التحاق مخبز صوران بمخبز قلعة المضيق وخروجهما عن الخدمة.

وأكد رئيس الدائرة التجارية في فرع مخابز حماة مصطفى اليوسف حسبما نقلت عنه صحيفة الفداء المحلية بأن الخبز رغم ذلك كاف مع اعتمادات الطحين المفتوحة وأن الشركة العامة للمخابز تنتج يومياً فوق طاقتها الإنتاجية، إضافة إلى استجرار نحو خمس آلاف ربطة خبز يومياً (ما يعادل 13 طناً) مصدرها من السقيلبية ومحردة والصبورة ووادي العيون.

اليوسف برر الازدحام على المخابز الحكومية بعدم تقيد القطاع الخاص للمخابز بساعات العمل حيث يعمل أحيانا في الليل مع وجود مخالفات كثيرة عليه كعدم إنتاج كامل المخصص والاتجار بالدقيق التمويني وغيرها، وهو ما يحتاج لرقابة تموينية فاعلة و كافية ليكون الرديف للقطاع العام.

وأضاف اليوسف أنه ومن أسباب الازدحام أيضاً سوء توزيع الخبز في بعض الأحياء والمناطق بما يزيد أو ينقص عن عدد الأسر المقيمة و الحاجة لإجراء سبر لعدد تلك الأسر و توزيع مخصص يناسبهم لكبح تأثيرات ذلك على غيرهم.

أما “محمد” وهو أحد سكان حي القصور في مدينة حماة فقال لـ “كلنا شركاء” إن النظام والسلطات في حماة يكررون أسطوانات مشروخة أن نقص الخميرة هو السبب في النقص الحاد في كمية إنتاج الخبز إلا أن توافر الخبز في الأفران الخاصة يخلف شكوكاً عن حالات تلاعب من قبل مسؤولي المدينة وأصحاب المخابز الخاصة الذين غالبيتهم من أعوان النظام وشبيحته.

وأشار محمد إلى أنه وبسبب عمله كموظف لا يتمكن دائماً من الحصول على الخبز من الفرن مباشرة بسبب الازدحام، لذا يلجاً إلى شرائه من الباعة بجانب الفرن، حيث يبيعون الربطة بسعر 250 ليرة في الأيام العادية، وفي أيام الازدحام تصل الربطة الواحدة إلى 300 ليرة، منوهاً إلى أن الربطة الواحدة باتت تحوي فقط 7 أرغفة.

وأردف أن مسؤولي التموين يصرّون على رفضهم لأي شكوى يقدمها المواطن، وتمخضت أزمة الخبز في حماة عن ولادة رغيف ذي لون أسمر، وهو أقرب إلى خبز النخالة يفتقد لكل عناصر التغذية، ويسبب كثيراً من الأمراض المعوية والنقص الحاد بالفيتامينات، وسط محاولات من القائمين على المخابز لإقناع المستفيدين بفوائد الخبز الأسمر لتستمر معاناة الأهالي حتى في لقمتهم.

اقرأ:

الموالون يفترشون شوارع حماة و(المحافظ) يستقبلهم بسندويشة فلافل

اخبار سوريا


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
إلمام نت
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا
سي ان ان العربية
العربية نت