اخبار الكويت اليوم الأربعاء 12/10/2016 : الأستاذ لـ «الأنباء»: نخطط لتوسعة مشروع المطار الجديد ليستوعب ٥٠ مليون مسافر في العام

الانباء الكويتية ارسل لصديق نسخة للطباعة

  • مساحة المشروع تتجاوز 700 ألف متر مربع فيما تصل مساحة البناء إلى ما يعادل 200 ألف متر مربع
  • الكلفة الإجمالية للمشروع مليار و312 مليون دينار والفترة التعاقدية لتنفيذه 6 سنوات
  • بدء تنفيذ المشروع ينتظر تقديم المقاول للبرنامج الزمني
  • ١٨٠ «كاونتر» للقيام بإجراءات سفر ٢٥ مليون مسافر سنوياً
  • اجتماعات دورية وتنسيق بين الأشغال والطيران المدني للتباحث حول المشروع
  • تم الحصول على جميع الموافقات من الجهات الرقابية
  • سيرتبط المطار الجديد بشبكة الطرق
  • مطار الكويت الدولي يعمل على توفير خدمات المسافرين وكبار الشخصيات
فرج ناصر


أكد مدير مشروع مطار الكويت الدولي «مبنى الركاب الجديد» في وزارة الأشغال م.فيصل الأستاذ أن بدء تنفيذ المشروع في انتظار تقديم البرنامج الزمني لأعمال التنفيذ من قبل المقاول للبدء في أعمال الحفر والتنفيذ للمشروع.

وأضاف الأستاذ في حوار خاص مع «الأنباء» أنه لا أوامر تغييرية ستطرأ على المشروع، حيث إنه يسير وفق الجدول الزمني المعد له قبلا.

وكشف عن أن الفترة التعاقدية للمشروع سوف تستغرق ما يربو على الـ 6 سنوات وذلك حسب البرنامج الزمني له، مضيفا أن الكلفة الإجمالية تقدر بمليار و312 مليون دينار.

وأشار الأستاذ إلى أن هناك تنسيقا بشكل دوري يجري بين وزارة الأشغال وإدارة الطيران المدني للتباحث حول المشروع ووضع آلية العمل لهذا المبنى الكبير.

في السطور التالية تفاصيل اللقاء مع مدير مشروع مطار الكويت الدولي «مبنى الركاب الجديد».

في البداية، متى سيتم البدء في تنفيذ مبنى الركاب الجديد؟

٭ نحن في الوقت الحالي في انتظار تقديم البرنامج الزمني لأعمال تنفيذ المشروع من قبل المقاول العالمي المنفذ له حتى يتم البدء في عملية التنفيذ.

وكم تبلغ تكلفة المشروع؟

٭ تصل التكلفة الإجمالية للمشروع الى ما يعادل المليار و312 مليون دينار لكل الأعمال في جميع المراحل.

هل من الممكن أن تكون هناك زيادة في التكلفة مستقبلا؟

٭ لا أعتقد ذلك لأننا ملتزمون بما جاء في اتفاقية وبنود العقد.

هل من أوامر تغييرية قد تطرأ على المشروع؟

٭ من المخطط أن يسير المشروع وفق الخطة الموضوعة والجدول الزمني المعد له دون تغييرات ولا توجد أي أوامر تغييرية ستطرأ على أعماله.

وكم تبلغ المساحة الإجمالية للمشروع؟

٭ تتجاوز مساحة المشروع 700 ألف متر مربع فيما تصل مساحة البناء إلى ما يعادل 200 ألف متر مربع. وقد تم الانتهاء من أعمال التقييم للمشروع من قبل المستشار العالمي منذ عام 2012.

وماذا عن التنسيق بين «الأشغال» و«الطيران المدني» حول المشروع؟

٭ بطبيعة الحال هناك اجتماعات دورية بشكل أسبوعي بين وزارة الأشغال وإدارة الطيران المدني للتباحث حول المشروع، كما أن هناك عدة لجان عالية المستوى تتابع الأمر.

هل طلبت منكم إدارة الطيران المدني أن يكون المبنى بمواصفات خاصة؟

٭ المشروع مصمم حسب معايير الريادة في الطاقة والتصميم البيئي (LEED) وهناك هدف أن يكون مبنى الركاب الأول في العالم الذي يحقق هذا المستوى من الاعتماد البيئي.

فماذا عن الموافقات التي يجب أن يحصل عليها المشروع من الجهات الأخرى؟

٭ تم بالفعل الحصول على جميع الموافقات من الجهات الرقابية وكذلك من الجهات الأخرى ذات الصلة بالموضوع.

ما مقدار الفترة التي سيستغرقها تنفيذ المشروع؟

٭ الفترة التعاقدية لتنفيذ المشروع سوف تستغرق ما يقرب من 6 سنوات، وذلك حسب البرنامج الزمني المعد سلفا للمشروع.

أكبر محور إقليمي في الخليج

ما الهدف من تطوير مطار الكويت الدولي الجديد؟

٭ تم وضع خطط تطوير مطار الكويت الدولي الجديد بهدف زيادة طاقته الاستيعابية ليصبح احدث واكبر محور اقليمي في منطقة الخليج.

وتواكب الاهداف الاستراتيجية للمشروع توفير احدث ما توصلت اليه التكنولوجيا من معايير بيئية لتحقيق مستويات راحة عالية. لذلك، فإن التصميم الحالي للمطار متجذر من الاحساس بالمكان.

ومتوافق مع مناخ احدى اعلى البيئات المأهولـــة حرارة على وجه الارض ومستوحى من الاشكال والمواد المحلية.

ويتكون تصميم مبنى الركاب من مخطط ثلاثي الافرع ذي ثلاثة اجنحة متناظرة تضم بوابات المغادرة كل واجهة تمتد بطول 1.2 كيلو متر وتنبسط بإثارة من مساحة مركزية بارتفاع 25 مترا، ويوازن مبنى الركاب ما بين هذه المساحة المركزية الواسعة وتصميم متفق مع النطاق البشري - ولتسهيل الانتقال داخل المبنى تمت مراعاة الحد من التغيير المتباين في مناسيب الارضيات.

وللمساهمة في توجيه وارشاد المسافرين داخل المطار، تم تصميم المبنى تحت قبة سقف واحد، تتخلله فتحات زجاجية تعمل على تنقية ضوء النهار، في حين تساعد على انحراف الاشعاع الشمسي المباشر، وتمتد المظلة لتظلل ساحة المدخل الواسعة تدعمها اعمدة خرسانية مستدقة الشكل، وتستلهم اشكال المظلة العضوية السلسة من التناقض ما بين صلابة الحجر وانسياب حركة القوارب الشراعية التقليدية في الكويت.

ويستهدف المشروع معايير الريادة في الطاقة والتصميم البيئي LEED الذهبي، ويهدف الى ان يكون مبنى الركاب الاول في العالم الذي يحقق هذا المستوى من الاعتماد البيئي.

لهذا يوفر الهيكل الخرساني كتلة حرارية بينما يتضمن السقف مساحات كبيرة من الواح الخلايا الضوئية لحصاد الطاقة الشمسية، قامت شركة فوستر وشركاؤها باعداد مخطط هيكلي مرن، من خلال اختيار موقع لمبنى الركاب يسمح بالتوسعة المستقبلية، وسيتسع المطار بصورة مبدئية لـ25 مليون مسافر في السنة، مع امكانية انشاء مبنى توسعة ليصل الى 50 مليون مسافر في السنة.

وفي الامكان تنفيذ مبنى الركاب الجديد في موقعه الجنوبي على مراحل مختلفة، المرحلة الاولى تتسع لـ25 مليون مسافر في السنة، كما في الامكان انشاء مبنى يسمح بالتوسعة المستقبلية ليصل الى 50 مليون مسافر، وقد تم تخطيط ساحة وقوف الطائرات بناء على التوقعات المستقبلية وهي قابلة ايضا للتكيف مع زيادة السعة هذه، 51 موقف طائرات مرن ملاصق للمبنى سيتم انشاؤها في المرحلة الاولى.

مخطط ثلاثي الأفرع

ماذا عن الفكرة المعمارية للمشروع؟

٭ يتكون تصميم مبنى الركاب من مخطط ثلاثي الأفرع يضم ثلاثة أجنحة متناظرة تضم بوابات المغادرة، كل واجهة تمتد بطول 1.2 كيلومتر وتنبسط بشكل مثير من مساحة مركزية بارتفاع 25 مترا، ويوازن مبنى الركاب ما بين هذه المساحات الواسعة وتصميم متسق مع النطاق البشري، ولتسهيل الانتقال داخل المبنى، تمت مراعاة الحد من التغيير في مناسيب الأرضيات، وللمساهمة في توجيه وإرشاد المسافرين داخل المطار، تم تصميم المبنى تحت قبة سقف واحد، تتخلله فتحات زجاجية تعمل على تنقية ضوء النهار، في حين تساعد على انحراف الإشعاع الشمسي المباشر، وتمتد المظلة لتظلل ساحة المدخل الواسعة تدعمها أعمدة خرسانية مستدقة الشكل ـ وتستلهم أشكال المظلة العضوية السلسة من التناقض ما بين صلابة الحجر ومرونة انسياب حركة القوارب الشراعية التقليدية في الكويت.

إجراءات المغادرة

ماذا عن إجراءات مغادرة المسافر؟

٭ يمكن للمسافر ان يقوم بإجراءات المغادرة على كاونترات تقليدية، أو أكشاك الخدمة الذاتية او كاونترات انزال الأمتعة، وبعد الانتهاء من هذه الإجراءات، يقوم المسافر بالتقدم الى كاونترات موظفي التفتيش والهجرة، وسيتم توفير حارات مخصصة لطاقم الطيران والديبلوماسيين ومسافري الدرجة الأولى والنساء المنتقبات، وتقع وحدات الأمن المركزي مباشرة بعد مراقبة الجوازات.

سيتم توفير مساحة لأجهزة الكشف التقليدية أو أجهزة المسح عن طريق أشعة المايكرويف، بحيث تسمح بتركيب أي من هذه الأجهزة عندما يحين وقت توريدها.

بمجرد العبور من نقاط أمن المغادرين، سيصل المسافر الى المنطقة المركزية لبيع التجزئة والمطاعم والسوق الحرة والصالات المخصصة لركاب الدرجة الممتازة، وحين يتم النداء للرحلات سينتقـل المسافر الى بوابات المغــادرة المختلفة.

جسر ثابت

وماذا عن إجراءات وصول المسافر؟

٭ بمجرد هبوط الطائرة يدخل المسافر القادم الى مبنى الركاب عبر جسر ثابت على مستوى صالات الوصول ويتبع ممرات الوصول قبل الاندماج في المنطقة المركزية، ويهبط القادمون الى منطقة الهجرة ومراقبة الجوازات ومنطقة تسلم الأمتعة في المستوى الأدنى، وقبل الوصول الى كاونترات الهجرة، يمر المسافر على منطقة لفحص والتحكم في الأمتعة وحقائب اليد، ومن منطقة تسلم الأمتعة يخرج المسافر الى صالة استقبال القادمين مرورا بمنطقة مراقبة الجمارك، ومن ثم يغادر المسافر المطار بواسطة التاكسي أو سيارة الليموزين او حافلة الفندق من الرصيف المختص او من مواقف السيارات، أو بواسطة القطار السريع في مركز المواصلات الأرضي اذا ما تم توفيره.

إستراتيجية المساحات الخضراء

حدثنا عن تصميم الحدائق بالمشروع؟

٭ ان استراتيجية المساحات الخضراء والحدائق تهدف الى خلق مراحل انتقال من محيط يحاكي واحة غناء أمام مبنى المطار مباشرة الى بيئة صحراوية تندمج مع المنطقة المحيطة بها، وسيتم استخدام نباتات من الأنواع المحلية المتكيفة مع طبيعة الكويت لإنشاء حدائق غنية، وذات كفاءة في استهلاك المياه، وستغطي الحدائق مواقف السيارات وغيرها من المباني المجاورة والخدمات لخلق شعور من الاستمرارية.

وقد حرص المصمم ان تكون النقطة المحورية لمبنى الركاب هي الواحة، والتي ستعطي الانطباع الأول لدولة الكويت لدى الزوار، كما ستعزز العناصر المائية من تجربة المسافر خلال مرحلة انتقاله، حيث سيتم تركيزها عند المناطق المخصصة للمشاة لتحسين المناخ المحلي وخلق جو لطيف.

تجربة مريحة

ماذا عن التصاميم الداخلية؟

٭ يعتبر التصميم الداخلي للمبنى مثالا للكفاءة العملية والبيئية ويعكس احتياجات العديد من مستخدمي المطار، سواء العاملون منهم أو الزوار.

وسيوفر المطار تجربة مريحة لجميع الركاب المسافرين بصورة فردية للعمل أو كمجموعات في أوقات الفراغ، كما سيوفر المبنى خدمات ومرافق خاصة للمسافرين على الدرجة الممتازة لضمان ان تكون تجربتهم على مستوى عال من الرفاهية.

وقد روعي في التصميم ان يكون المطار ذا كفاءة وسلاسة وسهل الاستخدام قدر الإمكان من خلال دمج استراتيجيات واضحة للاسترشاد باستخدام مسارات حركة مباشرة ومراعاة المتطلبات الفردية والشخصية للمستخدمين المختلفين بالإضافة الى زيادة الاطلالة على الجانب الجوي وادراج مكونات تراثية لتوفير بوابة عصرية مناسبة للكويت.

تم اختيار عناصر التصميم الداخلي بناء على ملاءمتها وأدائها البيئي، كما روعي في اختيار الاثاث الاحتياجات الوظيفية والنوعية وخصائصها الجمالية والمتانة، وان تلبي كل قطعة اثاث الاحتياجات المحددة للمستخدمين في كل منطقة داخل المبنى، وقد تم الاخذ بعين الاعتبار عند تكوين عناصر الأثاث المتحرك حجم مجاميع الركاب وأعمارهم والتفاعل الاجتماعي فيما بينهم، وتمت اضافة الألوان لبث الحيوية داخل المبنى.

اما أثاث الموظفين وتصميم مكاتبهم فقد تم تنظيمه بحيث يضمن الراحة والانتاجية مع الحفاظ على الإحساس بالتوافق والاستمرارية في الرؤية مع بقية المبنى.

تحت المظلة

كيفية عمل تصميم الأسقف للمبنى

٭ تم تصميم المبنى تحت مظلة سقف واحد، والتي تضم فتحات الإضاءة مبنية على أسس الهندسة المعمارية الإسلامية التقليدية، بحيث تخلق تلاعبا ديناميكيا بالضوء والظل وتسمح لضوء النهار باختراق اعماق المبنى، ويعكس السقف الإنشائي ترجمة لفكرة القبة الكلاسيكية وهو مدعم بأعمدة خرسانية ذات أشكال عضوية وسلسة، والتي تقوم بتوفير الكتلة الحرارية التي تساهم في الاستراتيجية البيئية للمشروع.

٭ النظام الإنشائي: يتكون السقف الإنشائي من فتحات هيكلية عددها 78 في المحيط الخارجي و12 من الداخل، كما ان أعمدة المحيط الخارجي للسقف متباعدة بعضها عن البعض بمسافة 45 مترا على طول خط الواجهة، وان محيط السقف البارز متوازن بواسطة السطح الممتد فوق المساحات الداخلية لخلق مدى واضحا بطول 100 متر للمنطقة المركزية.

دمج الإنارة الاصطناعية

ماذا عن عملية الإنارة في المشروع؟

٭ تتضمن مظلة السقف نحو 8000 منور تخدم ثلاثة وظائف ادخال ضوء النهار، ودمج الانارة الاصطناعية والعمل كمصائد صوتية لتحسين جودة الصوت داخل مبنى الركاب.

وهذه الفتحات مكسوة بصفائح معدنية ذهبية اللون تعمل على انعكاس أشعة الشمس وتتكون هذه التكسية من ثقوب مغلفة برغوة لامتصاص الصوت، ما يحسن من الأداء الصوتي، وتم دمج وحدات الإضاءة في هذه الفتحات بحيث تسمح لها بالعمل كمعلقات إضاءة في الليل، ويمثل تصميم القسم العلوي لهذه الفتحات شكل يحسن أداء دخول ضوء النهار من خلال توجيه أشعة الشمس ذات الزوايا المنخفضة مباشرة أسفل القمع والحد من الارتدادات الثانوية، وبهذه الطريقة يعمل التصميم على التقليل من المساحات الزجاجية، ما يجنب الحاجة الى التظليل الخارجي الإضافي.

طريق المقوع

ماذا عن الربط بين المطار وشبكة الطرق؟

٭ سيرتبط المطار الجديد بشبكة طرق الكويت بواسطة طريق المقوع ومن هناك عبر طريق جديد يؤدي مباشرة الى مبنى الركاب وتقع نقطة انزال الركاب وركوبهم عند أرصفة مخصصة أمام المبنى على جميع المستويات وسيوفر موقف السيارات تحت الأرض مساحات كافية لوقوف السيارات المختلفة، وسيتم ربط محطة باصات المطار بشبكة المواصلات العامة، وقد تم الاخذ بعين الاعتبار إمكانية الربط المستقبلي مع شبكة المترو المخطط لها، بالإضافة الى شبكة سكة الحديد السريعة والتي ستجعل مطار الكويت الدولي مركزا مؤهلا لاستقبال وسائل النقل المتعددة.

ماذا عن المغادرين من الدرجة الممتازة؟

٭ يعمل مطار الكويت الدولي على توفير خدمات المسافرين على الدرجة الممتازة سواء المسافرون على الدرجة الأولى أو درجة رجال الأعمال أو من لديه عضوية في شركات الطيران، وسوف تحصل هذه الفئة على خدمات خاصة ابتداء من وصولهم للمطار.

كبار الشخصيات وماذا عن منطقة وصول ومغادرة كبار الشخصيات؟

٭ يوفر مركز كبار الشخصيات على مستوى ساحة وقوف الطائرات ربطا قصيرا ومباشرا بين الجانب الأرضي والجانب الجوي بحيث يصل المسافر من كبار الشخصيات الى الجانب الأرضي عند منطقة نزول مخصصة له وينتقل الى الجانب الجوي مع مرافق من خلال مبنى الركاب أو بواسطة سيارات (الليموزين) مباشرة الى باب الطائرة ويتم جمع حقائب كبار الشخصيات وإيصالها الى المركز والتعامل معها بأولوية خاصة.

حقائق وأرقام

٭ الموقع: صبحان

٭ احصاءات عامة

- تستوعب المرحلة الأولى 25 مليون مسافر سنويا.

- إمكانية إنشاء مبنى توسعة ليصل الى 50 مليون مسافر سنويا، وبالتالي تأسيس محور اقليمي جديد في منطقة الخليج العربي.

 مساحة الموقع

تنقسم المساحة الكلية لمبنى الركاب الجديد الى حوالي 1.5 كم2 في الجبهة الأرضية وحوالي 3.6 كم2 في الجهة الجوية.

غطاء المبنى

٭ يغطي المبنى ما يقارب 180.000 متر مربع من مساحة الموقع.

٭ مساحة المبنى الإجمالية ما يقارب 700.000 م2.

ارتفاع المبنى

يصل ارتفاع المبنى الى 39 مترا.

 عدد الطوابق

يحتـــوي مبنـــى الركــاب علــى أربعة أدوار فوق مستوى الأرض وطابق تحت الأرض.

 البرنامج الزمني

مباشرة بدء الأعمال المتوقعة 2016 لفترة 6 سنوات.

 الاستدامة

٭ نسعى الى ان يكون أول مبنى ركاب في العالم يحقق التصنيف الذهبي في الريادة في الطاقة والتصميم البيئي.

٭ يوفــر الهيكــل الخرسانــي كتلــة حرارية ويتضمن السقف مساحــة كبيــرة من اللوحات الضوئية كمصدر للطاقة الشمسية.

إجراءات السفر ومناولة الأمتعة

٭ 180 كاونتر للقيام بإجراءات سفر 25 مليون مسافر سنويا.

٭ سيور الأمتعة بطول نحو 6 كيلومترات.

٭ معدات عالية السرعة لفرز الأمتعة بطول 1.5 كيلومتر.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الكويت اليوم الأربعاء 12/10/2016 : الأستاذ لـ «الأنباء»: نخطط لتوسعة مشروع المطار الجديد ليستوعب ٥٠ مليون مسافر في العام في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع الانباء الكويتية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الانباء الكويتية


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
عدن اوبزيرفر
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا