جول الاثنين 3 أكتوبر 2016 01:33 صباحاً : ما بعد المباراة | هل يترصد سباليتي لمحمد صلاح؟!

جول ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحليل انتصار روما على الإنتر ...

تمكن نادي روما من قهر قاهر البطل نادي الإنتر بهدفين مقابل هدف في مباراة غاية في الندية والإثارة أقيمت على ملعب الأولمبيكو بالعاصمة روما في إطار الجولة السابعة من الدوري الإيطالي.والآن مع تحليل شامل لإيجابيات وسلبيات كل فريق:
 

 روما | جبهة طائرة وأخرى نائمة


خط دفاع روما لم يعرف التوازن المطلوب فيما يتعلق بالرواقين الأيمن والأيسر، فقد أجاد بيريز على الرواق الأيمن وكانت له صولات هجومية ممتازة على رأسها هجمة الهدف الأول الذي صنعه لدجيكو، بينما خوان فعرف الكثير من الاهتزاز خاصة فيما يتعلق بالمهام الدفاعية حيث اخترق أكثر من مرة من قبل كاندريفا الذي قدم الكثير من اللمحات الخطيرة في المباراة.
 
822eed1d2c.jpg
2016-10-03-roma_ajf5rqqi8xgv1dnlvz0wvgsa

 ■ بعقاب سباليتي لناينجولان وجد الحل الأمثل لرسم وسط ميدانه بالتخلي عن لاعب الارتكاز والاعتماد على محورين هما "ستروتمان ودي روسي" مع وضع بيروتي في مركز صناعة اللعب، هذا الرسم جعل روما يهيمن على وسط الميدان حيث واجه سباليتي صانعي ألعاب الإنتر "بانيجا وماريو" بلاعبين في وسط الملعب مما ضيق عليهما كثيرًا الرؤية واللعب بأريحية وهذا الأسلوب أفقد النيراتزوري الكثير من القدرة على صناعة اللعب من وسط الميدان وعمق الملعب.

أعطى سباليتي تعليمات واضحة لأليساندرو فلورينزي باللعب في الطرف الأيسر وتبادل الأدوار مع بيروتي، ولكن كانت تلك تعليمات اتسمت بالنظرية، عمليًا لعب فلورينزي في المساحة بين خطي وسط ودفاع الإنتر في المساحة يمين ويسار ميديل وهذا تسبب في زعزعة استقرار مدافعي النيراتزوري وفتح مساحات أمام صلاح، فلورينيزي لعب دورًا تكتكيًا بارزًا في اللقاء وكان مفتاح في كل هجمة لروما سواء بالتحرك أو المشاركة الفعلية.

تفوق مبهر لنجوم روما في أغلب الكرات الثابتة والهوائية في المواجهة، الاستفادة كانت في هدف واحد من مانولاس، ولكن بجانب هذا الهدف كان هناك أكثر من فرصة لتسجيل أهداف أخرى.

في وجهة نظري أثار تبديل محمد صلاح وخروجه بعد ما يقارب ساعة من اللعب الدهشة والحيرة، ففي الوقت الذي تراجع فيه مردود دجيكو وبيروتي خاصة بدنيًا كان صلاح هو من يتحرك ويشكل الكثير من الإزعاج والخطورة على مرمى هاندانوفيتش، ولكن كعادة آخر ثلاث مباريات اختار سباليتي صلاح من أجل الخروج، وهناك سؤال يطرح نفسه، هل لو سجل صلاح هدفي الشوط الأول أو على الأقل هدفًا واحدًا كان سباليتي سيخرجه من الملعب؟ّ! ألن يكون حينها نجم المباراة الأول؟!

بالحديث عن صلاح، الدفاع عنه ضد ترصد سباليتي لا يعفيه أبدًا من بعض العيوب الأزلية في مردوده داخل الملعب، إلى متى سيستمر صلاح في إهدار الفرص السهلة؟ سباليتي علل إخراجه نتيجة إضاعته للفرص السهلة، صلاح حتى الآن لم يطور نفسه على صعيد اللمسة الأخيرة وما زال في الانفرادات يقترب من حارس المرمى مما يجعل تصويبته أقرب للاصطدام بجسد الحارس، اللاعب المصري حتى الآن لم يتدرب على تنفيذ الكرات الثابتة والضربات الحرة، إلى متى سيبقى صلاح يعتمد على سرعته فقط!

 الإنتر | الأنانية طاغية


أبرز مشاكل الإنتر في المباراة ظهرت في منطقة بداية الثلث الثاني من الملعب وهي المنطقة التي تواجد بها "جاري ميديل"، اللاعب التشيلي لعب مباراة سلبية وبدا مدمر بدنيًا غير قادر على مجاراة بيروتي وفلورينزي، ميديل يشكل بمفرده عامل كبير في قوة دفاع النيراتزوري وعندما يكون دون المستوى فإن احتمال خسارة الإنتر للمباراة يكون أكبر وهذا ما حدث الليلة.

daniele-de-rossi-ivan-perisic-roma-inter
مباراة الأولمبيكو كانت محبطة وسلبية في التنظيم الدفاعي الذي وضعه دي بور، أنسالدي ظهير أيمن باهت للغاية، هو من الأساس يلعب في الرواق الأيسر بشكل متوسط فما بالك بتبديل مركزه! على الجانب الآخر "دافيدي سانتون" لعب مباراة أقل من المتوسط وكان ثغرة ما بعدها ثغرة في دفاع الإنتر وتسبب في انفرادين في الشوط الأول وكان كارثة في لقطة هدف دجيكو، وفي النهاية أخرج دي بور أنسالدي وترك سانتون في الملعب!!

■ نأتي للحديث عن صفقة إنتر المضحكة وهو البرتغالي "جواو ماريو" اللاعب الذي كلف 45 مليون يورو، لاعب سبورتينج لشبونة السابق كان أسوأ لاعبي المباراة، حيث اختفى تمامًا في الملعب ولم يتمكن من القيام بدوره الأول في الاختراق وصناعة اللعب، كما استحوذ عليه ستروتمان ودي روسي وتمكنا من إيقافه بكل سهولة، وهذا طبيعي لأنه لاعب لا يمتلك أي مميزات فردية تجعله يقترب من هذه القيمة الغريبة على الكرة الإيطالية في السنوات الأخيرة.

■ يجب أن يتدخل المدرب الهولندي ويعنف الثلاثي الهجومي للإنتر "كاندريفا إيكاردي وبيرزيتش" فكل لاعب يلعب بمفرده ومنذ مباراة يوفنتوس ويبدو أن العلاقة بين كاندريفا وبيرزيتش ليست على ما يرام نتيجة الأنانية المبالغ فيها من الأخير، كما أن إيكاردي لم يبد التفاهم الواضح مع الجناحين فالليلة لم تكن هناك أي ملامح لخطورة الإنتر اللهم اختراقات بانيجا الذي سجل وضرب العارضة وكان حامل لواء الإنتر في تلك المواجهة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر جول الاثنين 3 أكتوبر 2016 01:33 صباحاً : ما بعد المباراة | هل يترصد سباليتي لمحمد صلاح؟! في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع جول وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي جول


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا