جول الأحد 2 أكتوبر 2016 09:53 مساءً : ما بعد المباراة | نتيجة ظالمة في وايت هارت لين!

جول ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحليل جول لانتصار توتنهام على مانشستر سيتي....

كتب | أحمد عطا

لقّن توتنهام ضيفه مانشستر سيتي درسًا لا يُنسى في هزيمة الأخير الأولى هذا الموسم وذلك بعدما تغلب عليه بهدفين نظيفين في نتيجة لا تعبّر عن مجريات المباراة التي كانت مرشحة بقوة لصعود نتيجتها لرقم أكبر.

لنرى تحليل جول لهذا اللقاء . 

توتنهام | بوتشيتينو الجريء، ونتيجة ظالمة! 

69a5e2aa53.jpg

 

■ نعم هي نتيجة ظالمة لتوتنهام .. ما شاهدناه من السبيرز في أول 75 دقيقة كان يشفع لهم تمامًا للفوز بنتيجة 4/0 مثلًا .. أقولها بكل مبالغة وبكامل الاقتناع! أصحاب الأرض قدموا مباراة متكاملة بأتم معنى الكلمة هجومًا ودفاعًا .. كل شيء كان مثاليًا لفريق وايت هارت لين سواء على مستوى التحضير التكتيكي والبدني أو حتى على مستوى الأفراد، فأنت تقريبًا أمام فريق كان يمر 7 أو 8 من لاعبيه على الأقل بفورمة مذهلة وكانوا في يومهم تمامًا.

■  لنبدأ بالجانب التكتيكي .. توتنهام فرض ضغطًا مذهلًا على لاعبي مانشستر سيتي .. كل اللاعبين كانوا مراقبين بلا استثناء أثناء امتلاك كلاوديو برافو للكرة ما جعل الأمور صعبة جدًا على الخروج بالهجمة من جانب السيتي وهو أمر سنستفيض فيه أكثر في الجزء الخاص بالنادي السماوي.

لنتفق أولًا أنه لكي تقوم بالضغط العالي بهذه الشراسة عليك امتلاك شيئين .. الشيء الأول هو اللياقة البدنية العالية، لأنه أي تراخي من لاعب واحد يجعل من هذا الضغط بلا قيمة بل ويضيع مجهود باقي من ضغطوا ويبث اليأس والإحباط في نفوسهم وربما أحيانًا يصل الأمر إلى الغضب من الزميل المتخاذل.

الأمر الثاني هو أن تمتلك مدربًا جريءً يدرك قدرات لاعبيه ويدربهم على الضغط ككتلة واحدة لإحداث تأثير حقيقي بدلًا من الضغط الرقيق الذي تقوم به بعض الفرق فلا مجهود وفّرت ولا كرة قطعت.

الشرطان تواجدا بشدة في توتنهام اليوم، فلاعبو السبيرز كان لديهم قدرة بدنية هائلة على الضغط في كل أرجاء الملعب بلا كلل أو ملل أما بوتشيتينو فجرأته واضحة للجميع ويمكن رصدها على سبيل المثال في أمر قام به هذا الموسم.

■ انتداب موسى سيسوكو كان لحظة فارقة لتوتنهام هذا الموسم، فوقتها ظهرت شخصية بوتشيتينو الجريئة بإعادة صانع الألعاب إريكسن من أي مركز في ثلاثي الوسط الهجومي خلف المهاجم الأوحد ليكون هو اللاعب المجاور للاعب الارتكاز وهي الخطوة التي منحت الفريق نفسًا إضافيًا في عملية بناء الهجمة من الخلف وعدم ترك المجهود كله لثلاثي الوسط الهجومي كما كان الحال بشكل كبير في الموسم الماضي حتى إن إضافات قلبي الدفاع ألديرفايرلد وفيرتونجن الهجومية -بكراتهم الطولية الدقيقة- كانت ربما أهم من إضافات ارتكازي توتنهام اللذين كان دافيس دائمًا أحدهما فيما ظل اللاعب المجاور له صداعًا في رأس بوتشيتينو وحتى من قبله.

■ لم يكن سيتمكن بوتشيتينو من فعل ذلك لولا صفقة موسى سيسوكو، فهو أكثر لاعب في توتنهام يمتلك خصال هجومية ودفاعية في نفس الوقت، وهو الأمر الذي يساعد وانياما دائمًا على الميل بشكل ولو قليل إلى الجانب الآخر من الملعب الذي لا يتواجد فيه سيسوكو وكذلك يمنحه فرصة لتغطية تقدم إريكسن بدون مشاكل، لكن أعود وأقول إن كل هذا لم يكن ليحدث لولا مدرب جريء يقف بالخارج.

dele-alli-tottenham-manchester-city-premtottenham-manchester-city-premier-league■  وإذا كان المدرب قد قام بدوره على أكمل وجه بتهيئة فريقه بأفضل طريقة ممكنة عملًا بالمبدأ الذي وصفه يورجن كلوب بشكل ساحر بأن "قطع الكرات في وسط ملعب الخصم هو أفضل صانع ألعاب" فإن اللاعبين أنفسهم كانوا في قمة مستواهم بدءً من المعوض الرائع لغياب هاري كين، الكوري هيونج مين سون وحتى خط الدفاع المستمر بنفس تركيبته من الموسم الماضي والذي كان الأبرز في إنجلترا وحتى الآن.

فاليوم كان يان فيرتونخن في قمة مستواه الدفاع وقطع الكثير من الكرات الهامة فيما كان الظهيران داني روز وكايل ووكر مصدر خطورة مفزع لمانشستر سيتي على مدى الشوطين خصوصًا في الشوط الأول ولهما حديث خاص بعد قليل.

أما خط الوسط فوانياما كان الكاسر الأول لأي فكرة من لاعبي وسط السيتي للتوغل من العمق سواء من القادمين من الخلف أو القادمين من الأطراف فيما عمل إريكسن كضابط نسق رائع، بينما كان لاميلا وديلي آلي اللاعبين المزعجين في كافة أنحاء الشق الهجومي من الملعب وما بين الدنماركي وبين الإنجليزي والأرجنتيني كان موسى سيسوكو حلقة وصل بالكرة أو بدون بينهما حتى تصل الكرة إلى سون الذي ربما هو أنسب لتلك المباريات من كين المصاب والذي كان لربما لم يكن قادرًا على مجاراة نسق توتنهام الرائع في أول ساعة بقدر ما كان سون عاملًا معززًا لذلك.

لم أعتد الحديث عن لاعب لاعب بهذا الشكل لكن الحقيقة أن كل من ذكرت اسمهم كانوا تقريبًا في أفضل حالاتهم اليوم لذلك كان لابد من الاستطراد في الحديث عن دورهم.

■ نعود لداني روز وكايل ووكر ودورهما في إنهاء أي فاعلية لضغط مانشستر سيتي .. حسنًا هل نسيتم وأن السيتي كان بارعًا في هذا الأمر أيضًا!؟ نعم معذور من نسى هذا الأمر فقد نجح توتنهام تمامًا في إلغاء هذا الضغط وذلك بفضل ظهيريه.

ففي المعتاد عندما يزداد الضغط، يلجأ الللاعبون للتمرير بالعرض للأطراف مخافة تسلم أحد لاعبي الوسط الكرة بظهر فتُقطع وتصبح مشكلة كبيرة وكذلك لأن الكرة عندما تُقطع في الأطراف دائمًا ما يكون تأثيرها أقل وطأة لبعدها عن المرمى نسبيًا من القلب.

الحال لم يختلف في توتنهام لكن التميز الكبير جدًا لووكر وروز في الخروج بالكرة كان علامة فارقة، ففي كل مرة يكون الضغط شديدًا كانت الكرة تصل إلى واحد منهما فإما يقوم بانطلاقة ناجحة أو بتبادل واحد اثنين لأقرب لاعب معه ومن ثم الانطلاق من جديد وقلب الضغط إلى هجمة مرتدة خطيرة.

■ كل تفاصيل المباراة نجح فيها ماوريسيو بوتشيتينو حتى في المرحلة الصعبة بعد إضاعة لاميلا لركلة الجزاء فلم يستعجل بالتبديل لأن الفريق كان يسير بشكل جيد واستمر توتنهام بقوته الدفاعية المعهودة عنه رغم أن السيتي أضاع أكثر من فرصة وهو أمر طبيعي قياسًا لإمكانيات لاعبيه، أما التفصيلة الأهم هي أن الفريق سجّل هدفه الثاني في الشوط الأول، فكم من فرق تقدمت على فرق أعلى منها شهرة وقيمة لكنها خسرت المباراة لأنها لم تستغل الفترة التي كانت قوية فيها .. صحيح أن توتنهام استمر قويًا في الشوط الثاني لكن لا أحد كان يعلم هل كان سيستمر هكذا لو لم يسجل الهدف الثاني الذي قتل السيتي نفسيًا فعلًا.

مانشستر سيتي | جوارديولا اختار أن يكون ردة فعل، فدفع الثمن 

pep-guardiola-manchester-city-tottenham-

■ أغلب تفاصيل المباراة خسرها بيب جوارديولا وفريقه، لكن دعونا نتوقف عند تفصيلة معينة لم أعهدها في بيب وهو اختياره أن يكون ردة فعل وليس فعلًا كما جرت العادة. أهم تفصيلة يمكن رصد منها هذا الأمر هو اشتراك فيرناندو وفيرناندينيو جنبًا إلى جنب بدلًا من واحدٍ منهما فقط وفي هذا جرّد فريقه بنسبة ليست بالهينة من إمكانية الاحتفاظ بالكرة في وسط ملعبه والتمرير الكثير.

دلالة أخرى على اختيار جوارديولا أن يعمل حسابًا لتوتنهام أكثر من فرض نفسه على خصمه هو في اشتراك زاباليتا بدلًا من بكاري سانيا ربما لتميز الأول دفاعيًا عن الأخير لكن لنعد للتفصيلة الأولى.

هل كانت كل الفرق تختار ألا تواجه بضغطٍ عالٍ؟ بالتأكيد لا، فهناك بعض الفرق التي كانت تختار فعل ذلك لكن أغلبها كان يدفع الثمن، لماذا؟ السر في اللاعب الذي يقهرك بتمريرة بسيطة تخف الضغط أو باحتفاظ بالكرة برباطة جأش كبيرة وحوله ثلاثة لاعبين في مسافة قريبة .. اللاعب الذي كان في هو تشافي بكل تأكيد والذي كان يُخرج لاعبًا أو اثنين من المنافس ليفك الضغط ويقلب هذا الضغط إلى جحيم على من يفعله بعد أن تبدأ الثغرات في الانكشاف.

نعم لا يمتلك جوارديولا تشافي في مانشستر سيتي لكنه يمتلك لاعبًا قريبًا .. صحيح ليس في نفس المستوى لكنه لاعبًا خبيرًا يستطيع تأدية هذا الدور بشكل معقول جدًا وهو إلكاي جوندوجان الذي أتصور أن جوارديولا جلبه خصيصًا لهذا الغرض.

لذلك شاهدنا ما شاهدنا .. لاعبو السيتي عاجزون عن إخراج الكرة إلى وسط ملعب الخصم بشكل سليم ويكتفي المدافعون بالتشتيت، ومع عدم وجود رأس حربة طويل ووجود قلبي دفاع بقوة فيرتونجن وألديفايرلد صار ربح السيتي لهذه الكرات أيضًا مستحيل.

اللحظات الوحيدة التي كان يظهر فيها السيتي بشكل جيد هي تلك التي كانت الكرة تخرج لسبب أو لآخر إلى الجانب الآخر من الملعب كأن تخرج لرمية تماس للسيتي في نصف ملعب السبيرز فيضطر لاعبو توتنهام للعودة للخلف واللعب بدفاع منطقة أو أن ينجح لاعبو السيتي في الخروج بالكرة في بعض المرات النادرة ما جعلني أشاهد أن أغلب لاعبي وسط السيتي مرروا في أول 30 دقيقة في  نصف ملعب توتنهام أكثر مما مرروا في نصف ملعبهم! وهو أمر غير معتاد في الفرق التي يدربها جوارديولا والتي تعتمد بالأساس على البناء الهادئ للهجمة وليس في التمرير المباشر للأمام.

■ لذلك لم يكن الأمر فقط لغياب دي بروينة بل إن جوارديولا زاده فداحة بتجريد خط وسطه من لاعب مبدع آخر في خط الوسط، وعلى ذكر اللاعبين المبدعين فإن دافيد سيلفا لم يستطع مجاراة هؤلاء العمالقة بدنيًا الذين وقفوا أمامه كالحائط .. لم يجد سيلفا أي منفذ تقريبًا للعب بين الخطوط فوانياما كان يسد أي ثغرة بينما سيسوكو أي فكرة للنفاذ من اليمين فيما تكفل خيسوس نافاس بقتل أي فكرة للنفاذ من اليسار!

bravo-ante-tottenham_1mczu5pv4bd9o1mza08sergio-aguero-manchester-city-premier-le■ نعم أنت لم تقرأ الاسم بشكل خاطئ .. خيسوس نافاس كان أبعد ما يكون عن مستوى المباراة فكان غائبًا تمامًا بلا انطلاقات أو تحركات أو أي شيء يشفع له الاستمرار أساسيًا في المباريات المقبلة.

المشكلة الحقيقية في نافاس اليوم لم تكن متعلقة به فقط، بل في أنه تسبب في انتهاء خطورة رحيم ستيرلنج هو الآخر بعد أن أعاد جوارديولا ستيرلنج للمرة الأولى إلى الجانب الأيسر رغم تألقه في الجانب الأيمن وذلك لمعرفته أن نافاس لا يجيد اللعب سوى في الجانب الأيمن، فخسر بيب ستيرلنج ولم يربح نافاس. كان الوقت قد فات عندما أعاد جوارديولا لاعبه الدولي الإنجليزي إلى الجانب الأيمن في الشوط الثاني بينما كان منطقيًا أن يكون نافاس أحد الخارجين من الملعب.

■ أحد الأخطاء التي وقع فيها جوارديولا في الشوط الأول هي أنه ربما لم يعي حقيقة الفارق الكبير في المستوى بين فريقه وبين المنافس خصوصًا في ظل أخطائه في التشكيلة، وبرأيي أنه لو كان قد أدرك ذلك لنبّه على لاعبيه بالتحفظ نوعًا ما أملًا في الخروج بالنتيجة بفارق هدف، لأن الهدف الثاني كان فعلًا علامة فارقة في المباراة.

■ لم يقم كلاوديو برافو بالدور المرسوم له في مسألة التمرير بالشكل الأمثل، لكنه اليوم أظهر نقطة أخرى يتفوق فيها على جو هارت وهي نقطة ركلات الجزاء والتي كان هارت شهيرًا بضعفه فيها. الهدف الثالث كان كفيلًا بدخول السيتي في نفق نتيجة فضائحية وإن كان الحق يُقال أن هارت أفضل في أغلب التفاصيل الأخرى.

■  مباراة اليوم على قوتها إلا أنها أظهرت للجميع وأن مانشستر سيتي ليس الفريق المستحيل .. السيتي بالتأكيد ليس بايرن ولا لذلك الجميع بات مدعوًا للعب مباراة قوية أمامه وقد يحظون بما يأملونه من المباراة خصوصًا في ظل غياب دي بروينة، لكن ربما جاء التوقف الدولي ليخفف قليلًا من وطأة ذلك الغياب المؤثر.

تواصل مع أحمد عطا
رئيس تحرير النسخة العربية لجول على فيسبوك
على تويتر

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر جول الأحد 2 أكتوبر 2016 09:53 مساءً : ما بعد المباراة | نتيجة ظالمة في وايت هارت لين! في موقع اخبار اليمن | حضرموت نت ولقد تم نشر الخبر من موقع جول وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي جول


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية





اقرأ الخبر من المصدر

تعليق

عدن الغد
صدى عدن
عدن الحدث
هنا عدن
بوابة حضرموت
عدن تايم
الأمناء نت
الجنوبية نت
عدن لنج
يمن برس
المشهد اليمني
المصدر اونلاين
نبأ حضرموت
الحياد نت
مأرب برس
عدن بوست
يمن فويس
الحدث اليمني
ابابيل نت
التغيير نت
مسند للأنباء
شعب اونلاين
صوت الحرية
صوت المقاومة
صنعاء برس
الوحدوي نت
يمن سكاي
يافع نيوز
مندب برس
ساه الاخبارية
تهامة برس
يمن جول
الغد اليمني
الراي برس
المشهد الجنوبي
الخبر اليمنية
بو يمن الاخبارية
اليمني اليوم
يمن جورنال
يماني نت
حضارم نت
عدن حرة
المندب نيوز
اليمني الجديد
يمن 24
اليمن العربي
حضرموت اليوم
الضالع نيوز
اخبار اليمنية
اخبار دوعن
الموقع بوست
يمني سبورت
بلقيس نيوز
الوئام
المواطن
صحيفة تواصل
هاي كورة
الكتروني
سوريا مباشر
بوابتي
جول
في الجول
اي تي بي
البيان الاماراتية
جراءة نيوز
كلنا شركاء سوريا
كورة بوست
النيلين
عين اليوم
المرصد السوري
الامارات اليوم
الانباء الكويتية
سبورت النصر
اليوم السابع
سبورت الهلال
سبورت الاتحاد
سبورت الاهلي
اخبار ريال مدريد
اخبار برشلونة
اخبار مانشستر سيتي
اخبار تشيلسي
عين ليبيا
اليوم 24
BNA
مصراوي
عراقنا
ابو بس
اخبار ليبيا